منتدى الفرح المسيحى  

  • اكلات صيامى
  • حلويات صيامى
  • منتدى رسائل يومية

  • العودة   > >

    أية من الكتاب المقدس وتأمل اية وتأمل من الإنجيل | ما احلى قولك لحنكي احلى من العسل لفمي (مز 119 : 103)

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
      رقم المشاركة : ( 1 )  
    قديم 09 - 07 - 2012, 03:30 AM
    الصورة الرمزية sama smsma
     
    sama smsma Female
    † Admin Woman †

     الأوسمة و جوائز
     بينات الاتصال بالعضو
     اخر مواضيع العضو
      sama smsma غير متواجد حالياً  
    الملف الشخصي
    رقــم العضويـــة : 8
    تـاريخ التسجيـل : May 2012
    العــــــــمـــــــــر :
    الـــــدولـــــــــــة : قلب طفلة ترفض أن تكبر
    المشاركـــــــات : 62,227 [+]

    جسد المسيح

    لأننا جميعنا بروح واحد أيضاً اعتمدنا إلى جسد واحد .. (1كو12: 13)

    إن جسد المسيح مجموع أعضاء حية - مجموع تميزه الحياة والنمو - وليس هو منظمة أو هيئة تضم أعضاء يناصرون عقيدة واحدة أو يتفقون في وجهات نظر واحدة. وكل من افتداه الرب، سواء عرف أو لم يعرف، هو عضو في جسد المسيح. ومن واجبنا أن نُظهر وأن نعبر عن حقيقة ما نحن عليه بالفعل كأعضاء هذا الجسد.

    والجسد واحد لكنه يتكوَّن من أعضاء كثيرة لها وظائف مختلفة ومزوَّدة بتشكيلة منوّعة من العطايا والمواهب (رو12: 5-8) وليس لأحد أن يختار الخدمة التي يرغبها، بل « قد وضع الله الأعضاء كل واحد منها في الجسد كما أراد » (1كو12: 18). على أن هناك ثلاثة أخطار تهدد أعضاء الجسد.

    (1) الخطر الأول: والأكثر شيوعاً هو عدم تمييز الخدمة التي يُناط بها العضو، وعدم الاهتمام بحمل أعبائها. هذا هو مرض عدم المُبالاة بمصالح كنيسة الله وعدم التدرب، سواء على إدراك أية مواهب ائتمنا الرب عليها، أو على الجد، نحو ما هو أفضل بين المواهب الحُسنى. ويا للخسارة!! ليس فقط خسارة العضو نفسه، بل أيضاً خسارة المجموع.

    (2) والخطر الثاني: الحسد الذي يجعلنا نقلل من قيمة الخدمة التي قُسمت لنا ونطمع في خدمة قُسمت لآخرين. هذا خطر وبيل العواقب. آه لو علم الأخ صاحب الخدمة البسيطة التي تبدو له كأنها قليلة الأهمية، أن صاحب الخدمة البارزة لا يستطيع أن يستغني عن تلك الخدمة البسيطة، بل « هي ضرورية »، لارتاح ولخدم راضياً (1كو12: 14-17).

    (3) والخطر الثالث: الانتفاخ الذي يجعلنا نتفاخر بالموهبة التي أُعطيناها، ونظن أننا بها نستغني عن خدمة الآخرين (1كو12: 21-23). فهل نسينا التحريض الوارد في 1كورنثوس4: 7 « أي شيء لك لم تأخذه؟ وإن كنت قد أخذت فلماذا تفتخر كأنك لم تأخذ ...؟ » . والمقصود هنا أن ما لدى المؤمن ليس من عندياته بل أخذه من الرب فلا فضل له ولا سبب للافتخار.

    على أن تعرضنا لهذه الأخطار ينبغي أن لا يغيّب عن أعيننا جمال هذه الحقيقة الثمينة، ألا وهي حقيقة « الجسد الواحد » الذي يضم جميع مفديي الرب من جميع الشعوب والألسنة.

    رد مع اقتباس
    قديم 09 - 07 - 2012, 07:10 AM   رقم المشاركة : ( 2 )
    Mary Naeem Female
    † Admin Woman †

    الصورة الرمزية Mary Naeem

    الملف الشخصي
    رقــم العضويـــة : 9
    تـاريخ التسجيـل : May 2012
    العــــــــمـــــــــر :
    الـــــدولـــــــــــة : Egypt
    المشاركـــــــات : 650,983 [+]

     الأوسمة و جوائز
     بينات الاتصال بالعضو
     اخر مواضيع العضو

    Mary Naeem غير متواجد حالياً

    افتراضي رد: لأننا جميعنا بروح واحد أيضاً اعتمدنا إلى جسد واحد .. (1كو12: 13)

    شكرا على المشاركة المثمرة
    ربنا يفرح قلبك
      رد مع اقتباس
    إضافة رد

    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    قد تكون مهتم بالمواضيع التالية ايضاً
    الموضوع
    وادي نيلوم قطعة باكستانية ساحرة\صور اروع وادي باكستان 2013
    لا أتخلى عن الأشخاص بسهولة ...لكننى أيضاً لا اتمسك بمن يشعرنى بأن وجودى وعدمه واحد
    كونوا واحدكما الأب فى الأبن بروح القدس واحد
    "كلنا كغنم ضللنا، مِلنا كل واحد إلى طريقه والرب وضع عليه إثم جميعنا" (إش 53: 6 )
    "أيضاً أذا سرت فى وادى ظل الموت لأخاف شراً لأنك أنت معى"


    الساعة الآن 04:43 AM


    Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises