منتدى الفرح المسيحى  


العودة   منتدى الفرح المسيحى > منتدى كلمة الله الحية والفعالة > كلمة الله تتعامل مع مشاعرك

تــأملات جميلة وحكم أجمل

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 20 - 01 - 2018, 04:57 PM   رقم المشاركة : ( 1661 )
Mary Naeem Female
† Administrator Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 609,123 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تــأملات جميلة وحكم أجمل


2435 -
هل تتوق إلى الحق؟ هل تتمنى ان ترى العالم يعيش في عدالة وانصاف؟ هل انت جائع إلى معرفة الاسلوب الصحيح للحياة؟
قال السيد المسيح في يوحنا 18 : 37 كُلُّ مَنْ هُوَ مِنَ الْحَقِّ يَسْمَعُ صَوْتِي


  • البَخور
  • الرامة | راموت جلعاد
  • النسيان كِذبه فَلآ شَيء يَذهب لِ نَنسآه ،
  • أسئلة تكشف عن مدى نموك
  • قناع العسل والشاى الأخضر للعناية ببشرتك فى المنزل
  • استقرار أسعار الدولار اليوم .. و اليورو يسجل 9.23
  • اللذة والرفاهية
  • التدليل
  • رسالة
  • الإيمان
  •  
    قديم 20 - 01 - 2018, 04:59 PM   رقم المشاركة : ( 1662 )
    Mary Naeem Female
    † Administrator Woman †

    الصورة الرمزية Mary Naeem

    الملف الشخصي
    رقــم العضويـــة : 9
    تـاريخ التسجيـل : May 2012
    العــــــــمـــــــــر :
    الـــــدولـــــــــــة : Egypt
    المشاركـــــــات : 609,123 [+]

     الأوسمة و جوائز
     بينات الاتصال بالعضو
     اخر مواضيع العضو

    Mary Naeem غير متواجد حالياً

    افتراضي رد: تــأملات جميلة وحكم أجمل

    2436 -
    هل تعلم أن الغزالة أسرع من الأسد ورغم ذلك تسقط الغزالة فريسة للأسد !!!

    لأن الغزالة عندما تهرب من الأسد بعد رؤيته تؤمن بأن الأسد مفترسها لا محالة وأنها ضعيفة مقارنةً بالأسد.
    خوفها من عدم النجاة تجعلها تكثر من الالتفات دوماً إلى الوراء من أجل تحديد المسافة التى تفصل بينها وبين الأسد .
    هذه الالتفاتة القاتلة هى التى تؤثر سلباً على سرعة الغزالة، هي التي تقلص من الفارق بين سرعة الأسد والغزالة وبالتالي تمكن الأسد من اللحاق بالغزالة ومن ثم افتراسها.
    لو لم تلتفت الغزالة إلى الوراء لما تمكن الأسد من افتراسها.
    لو عرفت الغزالة أن لديها نقطة قوة فى سرعتها كما أن للأسد قوة فى حجمه وقوته لنجت منه ..

    فكم من الأوقات التفتنا إلى الماضي فافترسنا بإحباطاته وهمومه وعثراته !!!
    وكم من خوف من عدم النجاح جعلنا نقع فريسة للفشل !!!
    وكم من إحباط داخلي جعلنا لا نثق بأننا قادرين على النجاة وتحقيق أهدافنا وقتلنا الخوف فى داخلنا !!
    يقول الله في وحيه المقدس ...........................

    لأَنِّي أَنَا الرَّبُّ إِلهُكَ الْمُمْسِكُ بِيَمِينِكَ، الْقَائِلُ لَكَ: لاَ تَخَفْ. أَنَا أُعِينُكَ.
    ( اشعياء 41 : 13 )

     
    قديم 20 - 01 - 2018, 05:02 PM   رقم المشاركة : ( 1663 )
    Mary Naeem Female
    † Administrator Woman †

    الصورة الرمزية Mary Naeem

    الملف الشخصي
    رقــم العضويـــة : 9
    تـاريخ التسجيـل : May 2012
    العــــــــمـــــــــر :
    الـــــدولـــــــــــة : Egypt
    المشاركـــــــات : 609,123 [+]

     الأوسمة و جوائز
     بينات الاتصال بالعضو
     اخر مواضيع العضو

    Mary Naeem غير متواجد حالياً

    افتراضي رد: تــأملات جميلة وحكم أجمل

    2437 -
    لأنه مكتوب " مغبوط هو العطاء أكثر من الأخذ " .

    ❤️ حب العطاء ❤️

    فتاة امريكية تعطلت سيارتها في طريق مقطوع في ولاية نيو جيرسي واكتشفت انها نسيت حقيبتها التي فيها النقال والنقود في البيت فظلت واقفه في الطريق لاتعرف كيف تتصرف الى ان لاحظ وجودها رجل متشرد جالس قرب حاوية النفايات قام وتقرب منها وسالها اتحتاجين شيئآ ؟ خافت منه وقالت لا !
    فرجع لمكانه وبعد قليل وجدها واقفه فعاد اليها فقال انا متأكد انك تحتاجين مساعدة ثقي بي .. المهم بعد الحاح شديد منه وخوف منها قالت له سيارتي استنفذت منها الوقود
    قال لها حسنآ انتظري داخل سيارتك وساعود بعد قليل
    تقول خوفي منه تضاعف وانا جالسه في سيارتي انتظر المجهول الى ان عاد بعد نصف ساعه وبيده خزان صغير فيه وقود فتح خزان سيارتها وقام بتعبئته وكل هذا وهي جالسة في سيارتها اكمل التعبئة واتجه اليها قال لها انا اسف لم يكن لدي سوى 20 دولارآ لكني اعتقد انها كافية لاعادتك سالمة
    ادمعت الفتاة وطلبت منه ان يركب معها الى بيتها كي ترد له النقود قال لها لا يهم هي لم تكن ملك لي من الاساس شخص اخر اعطاني اياها ورحل دون ان اطلب منه ذلك
    رحلت الفتاة وصممت ان ترد له مع خطيبها بالمال وبملابس جديدة وبعد ان عرضت قصتها معه على مواقع التواصل الاجتماعي استطاعت ان تجمع له 100 الف دولار اشتروا له شقة ومصدر رزق جديد
    ضحى بآخر 20 دولار في جيبه فعوضه الله ب100 الف
    فبالإيمان الواثق فى تعويضات الرب وأنه لاينسى تعب المحبة التى تبذل وتضحى من أجل الآخرين وبالانسانية ونكران الذات وأن الرب قادر أن يرد مانقدمه لكل محتاج لمائة ضعف وأكثر .

     
    موضوع مغلق

    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع


    الساعة الآن 07:59 AM
    Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises
    || بالتعاون و العطاء نصنع النجاح و الأستمرارية لهذا الصرح الكبير ||
    جميع المواضيع والمشاركات المكتوبة تعبر عن وجهة نظر كاتبها
    وليس بالضرورة عن وجهة نظر إدارة المنتدى