منتدى الفرح المسيحى  


العودة  

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم يوم أمس, 12:46 PM   رقم المشاركة : ( 29761 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 804,350 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem غير متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

اليوبيل الفضي لإستخراج جسد الشهيد أبو فام


وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة


بتذكار استخراج جسد الشهيد أبو فام الأوسيمي من أسفل كنيسته الأثرية بمدينة طما بمحافظة سوهاج وذلك يوم الجمعة الموافق ظ¢ظ* أكتوبر ظ،ظ©ظ©ظ¥م . ظ© بابه ظ،ظ§ظ،ظ¢ش، أثناء هدم وبناء الكاتدرائية الجديدة، حيث كان مدفون أسفل العمود الشرقي بالكنيسة.

موضحة في بيان، تم أستخراج الجسد المقدس بإكراماً جزيل في عهد مثلث الرحمات قداسة البابا شنودة الثالث بابا وبطريرك الكرازة المرقسية، وحبرية مثلث الرحمات نيافة الأنبا فام أسقف طما وتوابعها حيث وضُع الجسد المقدس في صندوق خشبي مزين بالصلبان وأُودع بكنيسة الشهيد أبي سيفين بمقر المطرانية لحين انتهاء أعمال البناء.

وبعد الانتهاء من أعمال البناء والتشطيب نقل الجسد مرة أخري لكنيسته في احتفال شعبي مهيب ووضع في مقصورة خشبية بها أيقونة الشهيد وأسفلها الصندوق الذي يحوي الجسد المقدس، ثم بعدها تم عمل مزار خاص للشهيد أبو فام ووضع الجسد تحت مذبح رخامي وبجواره مذبح أخر به رأس الشهيدة مهراتي والتي تم اكتشافها في نفس العام أسفل مذبح كنيسة الشهيدة دميانة بطما.

وفي بداية عام ظ¢ظ*ظ¢ظ* م قام نيافة الأنبا إسحق أسقف طما وتوابعها بوضع جسد الشهيد أبو فام بصندوق خشبي جديد، ونقله بالكاتدرائية الجديدة بعد إعادة تجديدها وتدشينها بيد قداسة البابا تواضروس الثاني.

أما عن تاريخ حياة واستشهاد الشهيد أبو فام الأوسيمي فهي مذكورة تحت اليوم السابع والعشرون من شهر طوبه بكتاب السنكسار شفاعته تكون معنا. آمين
 
قديم يوم أمس, 02:20 PM   رقم المشاركة : ( 29762 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 804,350 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem غير متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

As tempestades vieram com toda forcج§a Meus inimigos me cercaram Mas eu ainda te amo Voceج‚ ainda eجپ meu tudo Vejo muitos a minha volta desistindo Olhando atraجپs Mas eu ainda te amo Voceج‚ ainda eجپ tudo o que eu preciso Amores frios Crises de Feجپ corruptiجپvel Mas eu ainda te amo Ainda estou queimando de amor por Ti Naجƒo vou parar, Seu cuidado e amor me perseguem e eu te amarei e permanecerei ateجپ o fim. Marque um amigo incriجپvel ��


وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة
 
قديم يوم أمس, 02:40 PM   رقم المشاركة : ( 29763 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 804,350 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem غير متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

I have made you and
I will carry you
I will sustain you and
I will rescue you
Isaiah 46: 4


وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة


 
قديم يوم أمس, 03:09 PM   رقم المشاركة : ( 29764 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 804,350 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem غير متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

حَسَناً فَعَلْتَ أَيُّهَا الْعَبْدُ الصَّالِحُ



وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة



انجيل القديس لوقا 19 / 11 – 28
” وَبَيْنَمَا هُمْ يَسْتَمِعُونَ إِلَى هَذَا الْكَلاَمِ، عَادَ فَضَرَبَ مَثلاً، لأَنَّهُ كَانَ قَدِ اقْتَرَبَ مِنْ أُورُشَلِيمَ وَكَانُوا يَظُنُّونَ أَنَّ مَلَكُوتَ اللهِ عَلَى وَشْكِ أَنْ يُعْلَنَ حَالاً، فَقَالَ: “ذَهَبَ إِنْسَانٌ نَبِيلٌ إِلَى بَلَدٍ بَعِيدٍ لِيَتَسَلَّمَ لَهُ مُلْكاً ثُمَّ يَعُودُ. فَاسْتَدْعَى عَبِيدَهُ الْعَشَرَةَ، وَأَوْدَعَهُمْ عَشْرَ وَزَنَاتٍ، وَقَالَ لَهُمْ: تَاجِرُوا إِلَى أَنْ أَعُودَ. وَلكِنَّ أَهْلَ بَلَدِهِ كَانُوا يُبْغِضُونَهُ، فَأَرْسَلُوا فِي إِثْرِهِ وَفْداً، قَائِلِينَ: لاَ نُرِيدُ أَنْ يَمْلِكَ هَذَا عَلَيْنَا! وَلَدَى عَوْدَتِهِ بَعْدَمَا تَسَلَّمَ الْمُلْكَ، أَمَرَ أَنْ يُدْعَى إِلَيْهِ هَؤُلاَءِ الْعَبِيدُ الَّذِينَ أَوْدَعَهُمُ الْمَالَ، لِيَعْرِفَ مَا رَبِحَهُ كُلُّ وَاحِدٍ مِنْهُمْ بِتِجَارَتِهِ. فَتَقَدَّمَ الأَوَّلُ قَائِلاً: يَاسَيِّدُ، إِنَّ وَزْنَتَكَ رَبِحَتْ عَشْرَ وَزْنَاتٍ! فَقَالَ لَهُ: حَسَناً فَعَلْتَ أَيُّهَا الْعَبْدُ الصَّالِحُ. فَلأَنَّكَ كُنْتَ أَمِيناً فِي مَا هُوَ قَلِيلٌ، فَكُنْ وَالِياً عَلَى عَشْرِ مُدُنٍ! وَتَقَدَّمَ الثَّانِي قَائِلاً: يَاسَيِّدُ، إِنَّ وَزْنَتَكَ رَبِحَتْ خَمْسَ وَزْنَاتٍ! فَقَالَ لِهَذَا أَيْضاً: وَكُنْ أَنْتَ وَالِياً عَلَى خَمْسِ مُدُنٍ! ثُمَّ تَقَدَّمَ عَبْدٌ آخَرُ قَائِلاً: يَاسَيِّدُ، هَا هِيَ وَزْنَتُكَ الَّتِي حَفِظْتُهَا مَطْوِيَّةً فِي مِنْدِيلٍ. فَقَدْ كُنْتُ أَخَافُ مِنْكَ لأَنَّكَ إِنْسَانٌ قَاسٍ، تَسْتَوْفِي مَا لَمْ تَسْتَوْدِعْهُ، وَتَحْصُدُ مَا لَمْ تَزْرَعْهُ! فَقَالَ لَهُ: مِنْ فَمِكَ سَأَحْكُمُ عَلَيْكَ أَيُّهَا الْعَبْدُ الشِّرِّيرُ: عَرَفْتَ أَنِّي إِنْسَانٌ قَاسٍ، أَسْتَوْفِي مَا لَمْ أَسْتَوْدِعْهُ، وَأَحْصُدُ مَا لَمْ أَزْرَعْهُ. فَلِمَاذَا لَمْ تُودِعْ مَالِي فِي الْمَصْرِفِ، فَكُنْتُ أَسْتَوْفِيهِ مَعَ الْفَائِدَةِ عِنْدَ عَوْدَتِي؟ ثُمَّ قَالَ لِلْوَاقِفِينَ هُنَاكَ: خُذُوا مِنْهُ الْوَزْنَةَ وَأَعْطُوهَا لِصَاحِبِ الْوَزْنَاتِ الْعَشْرِ. فَقَالُوا لَهُ: يَاسَيِّدُ، إِنَّ عِنْدَهُ عَشْرَ وَزْنَاتٍ! فَقَالَ: إِنِّي أَقُولُ لَكُمْ إِنَّ كُلَّ مَنْ عِنْدَهُ يُعْطَى الْمَزِيدَ؛ وَأَمَّا مَنْ لَيْسَ عِنْدَهُ، فَحَتَّى الَّذِي عِنْدَهُ يُنْتَزَعُ مِنْهُ. وَأَمَّا أَعْدَائِي أُولئِكَ الَّذِينَ لَمْ يُرِيدُوا أَنْ أَمْلِكَ عَلَيْهِمْ، فَأَحْضِرُوهُمْ إِلَى هُنَا وَاذْبَحُوهُمْ قُدَّامِي، قالَ هذا الكلامَ وتقَدَّمَ صاعدًا إلى أُورُشليمَ”.


التأمل: ” حَسَناً فَعَلْتَ أَيُّهَا الْعَبْدُ الصَّالِحُ…”


حذّر السيد عبيده من فقدان الصبر، وبيّن لهم أن أمامهم الكثير من الجهد والكد والنشاط سيقومون به قبل عودته.

الذي أعطاه الرب “شخصية جذابة” هل يستخدم جاذبيته وسحره في خدمة الناس أم في استغلالهم؟


الذي أعطاه الرب “ذكاء حادا” هل يستعمل ذكاءه في حل المشكلات أم في صنعها؟

الذي أعطاه الرب ” موهبة الفن والخلق والابداع ” هل يضعها في خدمة الخليقة أم في خدمة نفسه؟


الذي أعطاه الرب ” موهبة الاستثمار” هل يكون جشعا ويسرق لقمة الفقراء، أو أنه يخلق لمن هم حوله فرصا أفضل للحياة”؟

من منا لم يعطه الرب مجانا موهبة خاصة به؟

من منا لا يعرف أن الرب سيعود حتما” ؟ وأن العمر محدود بالزمان والمكان؟


هل فعلا نستغل تلك المواهب في المكان الصحيح؟

ألا نعلم أن مجيء الرب يكون كالسارق؟

ألآ نخشى أن يجدنا نياما، أو سكارى، أو كسالى؟

ألا نخاف أن يجد أيدينا فارغة، وقلوبنا جافة، وعقولنا متحجرة؟


نشكرك يا رب على كل المواهب التي منحتناها دون أي استحقاق منا، نشكرك على نعمك العظيمة في حياتنا، أعطنا الشجاعة على الاعتراف بضعفنا وبكسلنا ونكران فضائلك، اسمح لنا أن نقدم لك القليل مما تعبت به أيدينا كي نسمع صوتك المعزي: أدخلوا الى فرحي” الان وفي كل أوان الى الابد.آمين.

 
قديم يوم أمس, 03:11 PM   رقم المشاركة : ( 29765 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 804,350 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem غير متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

أَمَا تَعْلَمُونَ أَنَّكُم هَيْكَلُ الله، وَأَنَّ رُوحَ اللهِ يَسْكُنُ فِيكُم








الخميس من الأسبوع الخامس بعد عيد الصليب
وأَنَا بِنِعْمَةِ اللهِ الَّتي وُهِبَتْ لي، وَضَعْتُ الأَسَاسَ كَبَنَّاءٍ حَكِيم، لـكِنَّ آخَرَ يَبْنِي عَلَيْه: فَلْيَنْظُرْ كُلُّ وَاحِدٍ كَيْفَ يَبْنِي عَلَيْه! فَمَا مِنْ أَحَدٍ يُمْكِنُهُ أَنْ يَضَعَ أَسَاسًا آخَرَ غَيْرَ الأَسَاسِ الـمَوْضُوع، وهُوَ يَسُوعُ الـمَسِيح. فَإِنْ بَنَى أَحَدٌ عَلى هـذَا الأَسَاسِ ذَهَبًا، أَوْ فِضَّةً، أَوْ حِجَارَةً كَرِيْمَةً، أَوْ خَشَبًا، أَوْ تِبْنًا، أَوْ قَشًّا، فَعَمَلُ كُلِّ وَاحِدٍ سَيَكُونُ ظَاهِرًا، وَيَوْمُ الرَّبِّ سَيُبَيِّنُهُ، لأَنَّ يَومَ الرَّبِّ سَيُعْلَنُ بِالنَّار، والنَّارُ سَتَمْتَحِنُ مَا قِيمَةُ عَمَلِ كُلِّ وَاحِد. فَمَنْ يَبْنِي، ويَبْقَى عَمَلُهُ الَّذي بَنَاه، يَنَالُ أَجْرَهُ. ومَنِ احْتَرَقَ عَمَلُهُ يَخْسَرُ أَجْرَهُ، أَمَّا هُوَ فَيَخْلُص، ولـكِنْ كَمَنْ يَمُرُّ في النَّار. أَمَا تَعْلَمُونَ أَنَّكُم هَيْكَلُ الله، وَأَنَّ رُوحَ اللهِ يَسْكُنُ فِيكُم؟ فَمَنْ يَهْدُمُ هَيْكَلَ اللهِ يَهْدُمُهُ الله، لأَنَّ هَيْكَلَ اللهِ مُقَدَّس، وهُوَ أَنْتُم! فَلا يَخْدَعَنَّ أَحَدٌ نَفْسَهُ! إِنْ ظَنَّ أَحَدٌ بَيْنَكُم أَنَّهُ حَكِيمٌ بِحِكْمَةِ هـذَا الدَّهْر، فَلْيَصِرْ أَحْمَقَ لِيَصِيرَ حَكِيمًا! لأَنَّ حِكْمَةَ هـذَا العَالَمِ حَمَاقَةٌ عِنْدَ الله، فإِنَّهُ مَكْتُوب: “أَلرَّبُّ يَأْخُذُ الـحُكَمَاءَ بِمَكْرِهِم”، وَمَكْتُوبٌ أَيْضًا: “أَلرَّبُّ يَعْلَمُ أَفْكَارَ الـحُكَمَاءِ إِنَّهَا بَاطِلَة”. إِذًا فَلا يَفْتَخِرَنَّ أَحَدٌ بِأَيِّ إِنْسَان، لأَنَّ كُلَّ شَيءٍ هُوَ لَكُم، أَكَانَ بُولُس، أَمْ أَبُلُّوس، أَمْ كِيفَا، أَمِ العَالَم، أَمِ الـحَيَاة، أَمِ الـمَوْت، أَمِ الـحَاضِر، أَمِ الـمُسْتَقْبَل: كُلُّ شَيءٍ هُوَ لَكُم، أَمَّا أَنْتُم فَلِلْمَسِيح، والـمَسِيحُ لله!
قراءات النّهار: 1 قور 3: 10-23 / مرقس 4 : 21-25
التأمّل:
“أَمَا تَعْلَمُونَ أَنَّكُم هَيْكَلُ الله، وَأَنَّ رُوحَ اللهِ يَسْكُنُ فِيكُم؟”!
لو تأمّل كلّ واحدٍ منّا مليّاً في هذه الكلمات لمات حزناً لارتكابه الخطايا بكونها تدنّس هيكل الله الّذي يفترض أن نحافظ عليه مقدّساً!
إن ضعفنا وغرقنا في الماديّات يقودنا أحياناً إلى استسهال ارتكاب الخطايا وقد نعتادها فتصبح نمط حياة وعندها نتحوّل من هيكلٍ لله إلى هيكلٍ للإثم!
يدعونا نصّ اليوم إلى إدراك عظمة عطيّة الله لنا كي نحافظ عليها في حياتنا ولا سيّما في خياراتنا!
 
قديم يوم أمس, 03:15 PM   رقم المشاركة : ( 29766 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 804,350 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem غير متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

الصلاة المفضلة لبادري بيو


التي كان من خلالها يطلب كلّ ما يريد

وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة


عادةً، عندما يطلب منا شخص ما أن نصلي من أجل نية محددة، نفكر بصلاة معينة مثل الوردية أو الصلاة الربانية أو ببساطة نداء من القلب إلى الله. كان لدى القديس بيو من بييترلشينا (المعروف باسم بادري بيو) صلاته الخاصة وكان يصليها على نية كل من يطلب صلاته، وغالبًا ما كان الله يستجيب بأعجوبة.إليكم أدناه الصلاة التي كان يصليها بادري بيو ليتوسط من أجل شخص ما. في الواقع، هي صلاة من تأليف القديسة مارغريت ماري ألاكوك، وتسمى عادةً بالتساعية الفعالة لقلب يسوع الأقدس. كانت قديسة وصوفية؛ عاشت في القرن السابع عشر وتلقت رؤى متعددة ليسوع خلال حياتها.

يعتقد الكثيرون أن هذه صلاة قوية لأنها تدعو قلب يسوع ليرحمنا ويرحم طلباتنا. إن قلب يسوع مملوء بالحب والرحمة، وهذه الصلاة تثق بهذا الحب وتؤمن بأنه حنون بما يكفي ليستجيب لنا بسخاء إذا كانت طلباتنا تتوافق مع مشيئته المقدسة.
ويجب أن تُصلّى بإيمان صادق كما كان يفعل بادري بيو؛ فالله ليس ماردًا يهبنا كل أمنياتنا، بل يستجيب بحب لطلبات ابن من أبنائه يعرف بالضبط احتياجاته.
يا يسوع، أنت قلت: “الحق، الحق أقول لكم، اسألوا تُعطوا، اطلبوا تجدوا، اقرعوا يُفتح لكم”. ها أنا أقرع الباب وأطلب منك النعمة (اذكر النعمة).
أبانا والسلام والمجد. يا قلب يسوع الأقدس، إني أثق بك.
يا يسوع، أنت قلت: “الحق، الحق أقول لكم، كلّ ما تَطلبون من أبي باسمي، يُعطيكم إيّاه”.إنّي أطلب باسمك من الآب السّماوي نعمة (اذكر النعمة).
أبانا والسلام والمجد. يا قلب يسوع الأقدس، إني أثق بك.
يا يسوع، أنت قلت:“الحق، الحق أقول لكم، السماء والأرض تَزولان وكلامي لا يزول”.إنّي أعتمد على كلامك المنزّه عن كلّ خطأ وأطلب نعمة (اذكر النعمة).
أبانا والسلام والمجد. يا قلب يسوع الأقدس، إني أثق بك.
يا قلب يسوع الأقدس الذي يستحيل عليه ألا يرحم البؤساء، اشفق علينا نحن الخطأة المساكين، وامنحنا النعمة التي نطلبها منك بشفاعة قلب مريم البريء من الخطيئة، أمك وأمناأتلو: السلام عليك يا مريم والسلام عليك يا سلطانة السلام.أيها القديس يوسف أبا قلب يسوع الأقدس بالتبني، صلِّ لأجلنا
 
قديم يوم أمس, 07:03 PM   رقم المشاركة : ( 29767 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 804,350 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem غير متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

We don’t mature spiritually at once

وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة



We don’t mature spiritually at once. We do so, little by little, by being taught. Let us be eager and courageous to move on little by little, until God lets us know everything He wants to. Let us be eager and courageous, then, to bear and lift His words, so that the good work God wants to do in our soul may take place.
God intervenes in our life, but not the way we usually expect Him to. Every Christian has to learn to surrender to God’s plan, to God’s providence, to yield under God’s will.
God has a plan for each one of us, which extends from the beginning to the end of our lives. But this plan has, let’s say, specific smaller plans, and every now and again what is revealed in our life, is the plan of a smaller plan, which is a part of God’s overall plan for our salvation.
 
قديم يوم أمس, 07:10 PM   رقم المشاركة : ( 29768 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 804,350 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem غير متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

مش كل عزلة معناها إن الواحد مش طايق حبايبه..

فيه عزلة تعب.. فيه عزلة ترتيب أوراق، ولملمة ذات..

فيه عزلة أخد نفس عشان الواحد يرجع أقوى تانى فى خناقته مع الدنيا..

فيه عزلة إعادة تقييم للأخطاء اللى فاتت عشان ماتتكررش..
مش كل عزلة معناها إن الواحد استغني أو هيفضل كده للأبد!..

بالعكس.. بنرجع بعد كل عزلة أقوى، وعارفين قيمة نفسنا، وحبايبنا أكتر..

بتعرف مين اللى أعتبر بُعدك المؤقت تلكيكة عشان يبعد بُعد نهائي،
ومين اللى استوعب إن بُعدك ما هو إلا مساحة شخصية،
وفضل واقف على بابك عشان يسندك لو احتجته..

مش كل عزلة رفض، ولا كل بُعد استغناء..

وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة
 
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:00 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020