منتدى الفرح المسيحى  


العودة  

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 10 - 10 - 2021, 09:04 AM
الصورة الرمزية Mary Naeem
 
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  Mary Naeem غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 906,930

الرب حافظك



الرب حافظك ( مزمور 121: 7 ، 8)




الرَّبُّ يَحْفَظُكَ مِنْ كُلِّ شَرٍّ. يَحْفَظُ نَفْسَكَ.
الرَّبُّ يَحْفَظُ خُرُوجَكَ وَدُخُولَكَ مِنَ الآنَ وَإِلَى الدَّهْرِ

( مزمور 121: 7 ، 8)




مزمور 121 هو ثاني مزامير المصاعد (120- 134)، التي كان يترنَّم بها الشعب وهو صاعد إلى أورشليم، مدينة أعيادهم، وذلك من خلال طريق “وادي البكاء” ( مز 84: 6 )، الذي كان يعبر أرضًا ناشفة ويابسة بلا ماء، ومحفوفة بالمخاطر ( مز 120: 1 -4). وفي مطلَع مزمور121 نجد المرنم يرفع عينيه من على الجبال، إلى الجبل المبني عليه الهيكل، حيث تابوت الرب، ومِن هناك كان يتوقع وينتظر أن تأتي المعونة «معونتي من عند الرب، صانع السماوات والأرض» (ع2). لقد ترنَّم داود، حينما هرب من وجه أبشالوم ابنهِ قائلاً: «بصوتي إلى الرب أصرُخ، فيُجيبُني من جبل قُدسهِ» ( مز 3: 4 ). وفي مزمور 121 نجد أحد رفقاء الرحلة يُقدِّم للمرنم هذا التشجيع الرباعي:

(1) «لا يَدَع رجلَكَ تَزِلُّ. لا ينعَسُ حافظُكَ» ( مز 121: 3 ): هذا وعد الله الأكيد.

(2) «الرب حافظُكَ» ( مز 121: 5 ): تكرَّرَت كلمة “الحفظ” ومشتقاتها في المزمور 6 مرات، وجمهور المسافرين رجعوا بذاكرتهم إلى الوراء، إلى جدّهم الأكبر يعقوب ووعد الرب له: «ها أنا معك، وأحفظك حيثما تذهب، وأرُدُّكَ إلى هذه الأرض، لأني لا أتركك حتى أفعل ما كلَّمتك بهِ» ( تك 28: 15 ؛ تث32: 9-14). والرب يحفظنا في دخولنا وخروجنا، والتعبير يُفيد من بداية الطريق إلى نهايتها.

(3) «الربُّ ظلُّ لكَ» ( مز 121: 5 ): الرب ظلٌّ لك عن يَدِكَ اليُمنى، وما أروعه ظلاً لنا! فهو «كظل صخرة عظيمة في أرضٍ مُعييَةٍ» ( إش 32: 2 )، «الساكن في سِتر العلي، في ظل القدير يَبيتُ» ( مز 91: 1 ).

(4) الرب حاميك ( مز 121: 6 ): في أثناء الرحلة كانوا يقطعون المسافات الطويلة، وقت حر النهار، وينامون في الليل على ضوء القمر، حتى يصلوا إلى بيت الرب، فيأتي الوعد لعابري هذا الطريق «لا تضربك الشمس في النهار، ولا القمرُ في الليل» ( مز 121: 6 ). فلا تؤثر فينا شدَّة حرارة الشمس؛ أي وقت الظهيرة، فالرب يرتقي بنا فوق صعوبات الطريق ويُمشينا فوق المرتفعات قافزين كالأيائل ( حب 3: 19 ). وأيضًا لا تؤثر فينا أشعة القمر في الليل، لأنه قيل: إن مَن ينام في الليل على أشعة القمر، تؤثر الأشعة على خلايا مخ الإنسان. فالرب حامينا من كل مخاطر الطريق.

فهوَ معي
كلَّ الطريقْ يُنقذُني مِن
كلِ ضيقْ مُخلِّصًا إلى
التمامْ
رد مع اقتباس
قديم 12 - 10 - 2021, 07:15 PM   رقم المشاركة : ( 2 )
بشرى النهيسى Male
| غالى على قلب الفرح المسيحى |

الصورة الرمزية بشرى النهيسى

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 124929
تـاريخ التسجيـل : Oct 2021
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : مصر
المشاركـــــــات : 1,035

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

بشرى النهيسى متواجد حالياً

افتراضي رد: الرب حافظك ( مزمور 121: 7 ، 8)

امين شكرا جدا ربنا يفرح قلبك
  رد مع اقتباس
قديم 13 - 10 - 2021, 10:20 AM   رقم المشاركة : ( 3 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 906,930

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem غير متواجد حالياً

افتراضي رد: الرب حافظك ( مزمور 121: 7 ، 8)


شكرا على المرور


  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

قد تكون مهتم بالمواضيع التالية ايضاً
الموضوع
الرب حافظك
الرب حافظك الرب ظل لك عن يدك اليمنى
(المزامير 5:121) الرب حافظك
الرب حافظك
لا يدع رجلك تزل لا ينعس حافظك ، الرب يحفظك من كل شر .


الساعة الآن 12:36 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021