منتدى الفرح المسيحى  


العودة  

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم يوم أمس, 02:15 PM   رقم المشاركة : ( 24421 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 740,383 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

قَدْ غَلُظَ قَلْبُ هذَا الشَّعْب




دَنَا التَّلامِيْذُ مِنْ يَسُوعَ فَقَالُوا لَهُ: “لِمَاذَا تُكَلِّمُهُم بِالأَمْثَال؟”. فأَجَابَ وقَالَ لَهُم: “قَدْ أُعْطِيَ لَكُم أَنْتُم أَنْ تَعْرِفُوا أَسْرَارَ مَلَكُوتِ السَّمَاوَات، أَمَّا أُولئِكَ فَلَمْ يُعْطَ لَهُم. فَمَنْ لَهُ يُعْطَى ويُزَاد. ومَنْ لَيْسَ لَهُ يُؤْخَذُ مِنْهُ حَتَّى مَا هُوَ لَهُ. لِذلِكَ أُكَلِّمُهُم بِالأَمْثَال، لأَنَّهُم وإِنْ كانُوا نَاظِريْنَ فَهُم لا يَنْظُرُون، وإِنْ كَانُوا سَامِعينَ فَهُم لا يَسْمَعُونَ ولا يَفْهَمُون. وفِيْهِم تَتِمُّ نُبُوءَةُ آشَعْيا القَائِل: تَسْمَعُونَ سَمْعًا ولا تَفْهَمُون، وتَنْظُرُونَ نَظَرًا ولا تَرَوْن. قَدْ غَلُظَ قَلْبُ هذَا الشَّعْب: ثَقَّلُوا آذَانَهُم، وأَغْمَضُوا عُيُونَهُم، لِئَلاَّ يَرَوا بِعُيُونِهِم، ويَسْمَعُوا بِآذَانِهِم، ويَفْهَمُوا بِقُلُوبِهِم، ويَتُوبُوا فَأَشْفِيَهُم. أَمَّا أَنْتُم فَطُوبَى لِعُيُونِكُم لأَنَّهَا تَنْظُر، ولآذَانِكُم لأَنَّها تَسْمَع! فَظ±لحَقَّ أَقُولُ لَكُم: أَنْبِيَاءُ وأَبْرَارٌ كَثِيْرُونَ ظ±شْتَهَوا أَنْ يَرَوا مَا تَنْظُرُونَ فَلَمْ يَرَوا، وأَنْ يَسْمَعُوا مَا تَسْمَعُونَ فَلَمْ يَسْمَعُوا!”.
قراءات النّهار: ظ، قور ظ¦: ظ،ظ¢-ظ¢ظ* / متى ظ،ظ£ : ظ،ظ*-ظ،ظ§
التأمّل:
“قَدْ غَلُظَ قَلْبُ هذَا الشَّعْب”!

مع الأسف، ما ورد في أنجيل اليوم ينطبق على الكثير من النّاس في زماننا!

فرغم سهولة وصول كلمة الله إلى النّاس وتعليم الكنيسة، نجد الكثيرين منغلقين على معتقداتهم ورافضين التجدّد سواءً بالتوبة أو بأساليب البشارة!

يدعونا هذا النصّ إلى انفتاح القلب والرّوح على عمل الله دون وضع قيودٍ أو شروطٍ مسبقة على ما يريده لنا أو ما يريده منّا في حياتنا الخاصّة أو مع محيطنا!

 
قديم يوم أمس, 02:18 PM   رقم المشاركة : ( 24422 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 740,383 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

لا تسمح أن نضيع حياتنا فى أشياء غير نافعة لنا ولحياتنا معك في الأبدية


وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

أعطنا أن نكون أمناء على الأرض، حتى متى جئت تجدنا مستعدين ساهرين ومستحقين لأن نكون معك دائماً.

ربي الحبيب يسوع..
لقد أعطيتنا هذه الحياة التي على الأرض لنحيا لك، ولتملك على قلوبنا..
سامحنا لأننا كثيراً ما نرفض أن تملك علينا وعلى قلوبنا وعلى حياتنا مثلما فعل اليهود،
ساعدنا أن نعطيك القلب كله، فتكون أنت هدفنا الذى نحيا من أجله،
ولنتاجر بوقتنا وخدمتنا وحياتنا حتى نربح في ملكوتك..
فإجعلنا مستحقين لهذه النعمة، واسندنا فى غربتنا على الأرض وفي جهادنا..
لا تسمح أن نضيع حياتنا فى أشياء غير نافعة لنا ولحياتنا معك في الأبدية..
أعطنا أن نكون أمناء على الأرض، حتى متى جئت تجدنا مستعدين ساهرين
ومستحقين لأن نكون معك دائماً.


آمين

 
قديم اليوم, 01:14 PM   رقم المشاركة : ( 24423 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 740,383 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

قصة القديس سرجيوس

وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة
استشهاد القديس سرجيوس رفيق القديس واخس، وبحسب الكتاب "السنكسار" الكنسي، كان من كبار الجنود المتقدمين في بلاط الملك مكسيميانوس ومن أصحاب الحظوة لديه.

ولأن هذا الملك كان وثنيا، وهذان القديسان من أهل الإيمان، فقد أرسلهما إلى أنطيوخس ملك سوريا لتعذيبهما، حتى إذا لم يرجعا عن إيمانهما يقتلهما، فعذب أنطيوخس القديس واخس عذابا شديدًا، وإذ لم ينثن عن مسيحيته أمر بذبحه، فذبحوه وطرحوه في نهر الفرات فقذفته المياه إلى الشاطئ، وأرسل الله عقابا لحراسته الجسد الطاهر حتى أوحى إلى قديسين، فأخذاه باحترام ودفناه.

وبقى سرجيوس حزينا عليه، فرأى في نومه أخاه واخس في هودج جميل ونوره ساطع فتعزت نفسه كثيرا، وبعد هذا أمر الحاكم أن يسمر في رجليه، ويرسل إلى الرصافة "كانت في الجانب الشرقي من بغداد، وقد زالت في العصر العباسي"، مربوطا في أذناب الخيل.

وكان دمه يقطر على الأرض، وصادفوا في طريقهم صبية عذراء، فاستقوا منها ماء، ولما رأت الحالة التي عليها هذا القديس حزنت عليه، ورثت لشبابه وجمال منظره. فقال لها القديس "ألحقي بي إلى الرصافة لتأخذي جسدي"، فتبعته.

ولأن حاكم تلك الناحية كان صديق القديس سرجيوس، إذ بوساطته وجد في هذا المركز، فقد حاول إقناعه بالعدول عن رأيه حفاظا على حياته، وإذ لم يقبل منه أي نصح أمر بقطع رأسه فتقدمت العذراء وأخذت الدم الذي خرج من عنقه المقدس وجعلته في جزة من الصوف.

أما جسده المقدس فقد حفظ إلى انقضاء زمان الجهاد، حيث بنوا له كنيسة بالرصافة، تولى تكريسها خمسة عشر أسقفا، ووضعوا الجسد المقدس في تابوت من الرخام وشهد من قصدوه للتبرك أن دهنا طيبا ينبع من هذا الجسد شفاء للمرضى.
 
قديم اليوم, 03:34 PM   رقم المشاركة : ( 24424 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 740,383 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

إنه افتقر بأخذ جسدي لكي أغتني أنا بلاهوته
عظة 38 عن الظهور الإلهى للقديس غريغوريوس النزينزي

وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة
لقد وُلد بكل ما للإنسان, ما خلا الخطية، وُلد من عذراء طهرها الروح القدس جسدًا وروحًا،
خرج منها إلهاً مع الجسد الذي اقتناه، واحداً من اثنين مختلَفين، جسد وروح،
حيث ان أحدهما كان يؤلِّه, والآخر يتألَّه.
يا له من اقتران من نوع جديد! يا له من اتصال مدهش عجيب!
فهوذا الكائن بذاته يصير جسداً, وغير المخلوق يأخذ صفة المخلوق،
وغير المحوى يدخل إلى حدود الزمان والمكان، ومُعطي الغنى يجعل نفسه فقيراً,
إنه أفتقر بأخذ جسدي، لكي أغتني أنا بلاهوته. هوذا المملوء نعمة وحقاً يخلي نفسه,
أي يفرغ ذاته, إنه يفرغ ذاته من مجده الخاص إلى حين،
حتى أشترك أنا في امتلائه, فما أعظم غنى صلاحه, وما أعظم هذا السر الحادث من أجلي.
 
قديم اليوم, 03:35 PM   رقم المشاركة : ( 24425 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 740,383 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

لقد صار مُجرباً لكي ننتصر نحن في التجارب
العظة الأولي: 5 للقديس غريغوريوس النزينزي

وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة
فْلنصر مثل المسيح, لأن المسيح أيضاً صار مثلنا؛ لنصر آلهًة من أجله،
لأنه هو أيضًا من أجلنا صار إنسانًا. لقد أخذ منا الأردأ لكي يعطينا الأفضل،
لقد افتقر لكي نغتني نحن بفقره, لقد أخذ شكل العبد لكي نستعيد نحن الحرية،
لقد نزل لكي نرتفع نحن، لقد صار مُجرباً لكي ننتصر نحن في التجارب،
أُهين لكي يمجدنا، مات لكي يخلِّصنا، صعد لكي يجذبنا إليه,
نحن المنطرحين في سقطة الخطية. ليت كل واحد يقدم له كل شيئاً،
ويصير مثمراً في كل شيء، للذي بذل نفسه فدية عنا من أجل مصالحتنا!
لكن ليس أحد يقدم شيئاً مثل من يقدم نفسه وله دراية بسر المسيح،
فيصير من أجله كل ما صار هو من أجلنا.
 
قديم اليوم, 03:48 PM   رقم المشاركة : ( 24426 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 740,383 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

مريم المجدلية
وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة
تلقب بالمجدلية تميزاً لها عن غيرها من المريمات. وقد اطلق عليها “المجدلية” لأنها كانت من “مجدل( )”.
وقد شفى الرب يسوع مريم المجدلية بأن أخرج منها سبعة شياطين (مر 16: 9، لو 8: 2)، وهذا معناه أنها كانت مريضة وشفيت تماماُ. وليس ثمة ما يبعث الظن بأنها كانت إمرأة خاطئة. كما لا يوجد مطلقاً ما يدعو للخلط بينها وبين المرأة الخاطئة المذكورة فى الصحاح السابع من إنجيل معلمنا لوقا (7: 36- 50).
ومن الواضح أنها كانت سيدة ثرية، إذ يذكر اسمها بين النساء اللواتى شفاهن الرب يسوع ”من أرواح شريرة وأمراض مريم التي تدعى المجدلية التى خرج منها سبعة شياطين، ويونَّا امرأة خوزى وكيل هيرودس، وسوسنة وأخر كثيرات كن يخدمنه من أموالهن“ (لو 8: 1-3) ولو أنها كانت المرأة الخاطئة التي ذكرها فى الأصحاح السابع، لَمَا فاته أن يجمع بينهما.
وتظهر مريم المجدلية بعد ذلك عند الصليب بين عدد من النسوة اللواتى كنَّ قد تبعنه من الجليل (مت 27: 55-56، مر 15: 40-41) حيث يرد ذكرها مع مريم أم يعقوب ويوسي و(سالومة) أم ابني زبدى.
وفى يوم الأحد جاءت إلى القبر والظلام مازال باقياً، فنظرت الحجر مرفوعاً عن القبر، فركضت وجاءت إلى سمعان بطرس ويوحنا وأخبرتهما بما رأته وعادت مع بطرس ويوحنا إلى القبر، فرأوا القبر فارغاً والأكفان موضوعة، فآمن التلميذان بقيامة الرب ومضيا إلى موضعهما أما مريم فكانت واقفة عند القبر خارجا تبكى عندما ظهر لها السيد المسيح فظنت أولاً أنه البستانى ولكنها عرفته عندما قال لها ”يا مريم“ ثم كلفها ان تذهب إلى التلاميذ وتخبرهم بما رأت، وأنه سيسبقهم إلى الجليل (مت 28: 10، مر 16: 10، يو 20: 1-18). فأتت وبشرت التلاميذ بالقيامة، فتمت بذلك نبوة يوئيل النبي القائلة : ” ويكون بعد ذلك أني أسكب روحي علي كل بشر فيتنبأ بنوكم وبناتكم ويحلم شيوخكم أحلاما ويري شبابكم رؤى ” (يؤ 2 : 28).
وبعد صعود الرب بقيت في خدمة التلاميذ وفى يوم الخمسين حل عليها الروح القدس ونالت مواهب الروح القدس. وقد بشرت هذه القديسة مع التلاميذ وردت نساء كثيرات إلى الإيمان بالمسيح وأقامها الرسل شماسة لتعليم النساء وللمساعدة عند تعميدهن. وقد نالها من اليهود تعييرات وإهانات كثيرة وتنيحت بسلام وهي قائمة بخدمة التلاميذ.
وتعيد لها الكنيسة القبطية فى يوم 28 أبيب (4 أغسطس) بينما تعيد لها الكنيسة الغربية فى يوم 22 يوليو.
 
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:39 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019