منتدى الفرح المسيحى  


العودة   > >

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 18 - 03 - 2018, 06:54 PM
الصورة الرمزية walaa farouk
 
walaa farouk Female
..::| الإدارة العامة |::..

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  walaa farouk متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 122664
تـاريخ التسجيـل : Jun 2015
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : مصر
المشاركـــــــات : 138,490 [+]

تسبيحات نصف الليل


«وَنحوَ نِصْفِ اللَّيْلِ كَـانَ بُولُسُ وَسِيلاَ يُصَلِّيَانِ ويُسَبِّحَانِ اللهَ» ( أعمال 16: 25 )

في أعمال 16 نقرأ عن حادثة شهيرة وذات ثمر مبارك في خدمة الرب. فقد كان ”بُولُسُ وَسِيلاَ“ مضـروبين وقد أثخنتهما الجراح، وهما في سلاسل السجـن الروماني المُظلم البارد. فلو أننا كنا في مثل هذه الظروف، أ فما كنا نُصلِّي لنطلب من الله: ”يا رب ساعدنا! يا رب خلِّصنا!“؟ أما هذان الخادمان المجروحان فماذا فعلا؟ «نَحْوَ نِصْفِ اللَّيْلِ كَانَ بُولُسُ وَسِيلاَ يُصَلِّيَانِ وَيُسَبِّحَانِ اللهَ، وَالْمَسْجُونُـونَ يَسْمَعُونَهُمَا». ومن أعماق المذلة والألم، في السجن، لم يطلبا الأمان أو الإنقاذ، بل تصاعدَت من شفتيهما، تقدمات حلوة وواثقة تُسبح الله، حتى إنها حرَّكت أبرَد القلوب وأقسـى الضمائر. ولا عجَب إن رغبت الملائكة في أعلى السماء أن تتطلَّع إلى هذا المشهد. لقد انسابت خدمة عجيبة لله من سجن فيلبي الرهيب، فامتلأ بالتسبيحـــات والصلـوات، والمسجونـون الأشرار يسمعونهما. وبحسب الكتاب نظن أن كل الذين في السجن ربما خلصوا، فلم يهرب واحد منهم عندما حدثت الزلزلة، وانفتحت الأبواب. لقد سمعوا أشياء أفضل ولا تُقارن بمجرَّد رغبتهم في الخروج من السجن. إنها حرية النفس، وحرية التخاطب مع الله، فمًا لفم، والواحد مع صاحبه.

قد تقول: إن رغبتي أن أرى النفوس تأتي إلى الله، وبعد ذلك يأتي دور السجود والعبادة والنمو في المسيح! يا صديقي فوق كل شيء، وقبل كل شيء اخدم الله بالتسبيح والصلاة والشكر، في السـر وفي العلَن. إن ”بُولُسُ وَسِيلاَ“ لم يكرزا ويُعلِّما ككهنة ملوكيين ( 1بط 2: 9 )، بل كانا «يُصَلِّيَانِ وَيُسَبِّحَانِ اللهَ» ككهنة مقدَّسين ( 1بط 2: 5 )، وكانت لهما ثقة الاقتراب إلى الله ليُمجِّدوه، وطلبا بثقة أن يسحق الله القلوب الحجرية، ويوقظ الضمائر في ظلام تلك الليلة. وهكذا نجد ”حَافِظ السِّجْنِ“- ذلك الرجل المُذنب والقاسي والبائس والشـرير - نجده وقد تحرَّر في تلك الليلة، لا بفتح الأبواب، بل برائحة التسبيح الحلوة لله، والتي صعدَت من قلوب مفتوحة، من اثنين من القديسين المتواضعين والمُستندين على الله.

ولا توجد خدمة مثل خدمة الرب يسوع، فليس أعظم من ثمرها، ولا أبرَك منها على الأرض، للمسيحي. إن الله يتمجَّد بهذه الخدمة، والمسيح، وأيضًا الآخرين، ونفس المُعطي تشبع وتُسرّ «النَّفْسُ السَّخِيَّةُ تُسَمَّنُ، وَالْمُرْوِي هُوَ أَيْضًا يُرْوَى» ( أم 11: 25 ). ويا للثمر الفائض والأبدي لخدمة الرب!
رد مع اقتباس
قديم 19 - 03 - 2018, 05:46 PM   رقم المشاركة : ( 2 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 659,176 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تسبيحات نصف الليل

«النَّفْسُ السَّخِيَّةُ تُسَمَّنُ، وَالْمُرْوِي هُوَ أَيْضًا يُرْوَى» ( أم 11: 25 ). ويا للثمر الفائض والأبدي لخدمة الرب!
ربنا يبارك حياتك
  رد مع اقتباس
قديم 22 - 03 - 2018, 10:33 PM   رقم المشاركة : ( 3 )
walaa farouk Female
..::| الإدارة العامة |::..

الصورة الرمزية walaa farouk

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 122664
تـاريخ التسجيـل : Jun 2015
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : مصر
المشاركـــــــات : 138,490 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

walaa farouk متواجد حالياً

افتراضي رد: تسبيحات نصف الليل

ميرسى على مرورك الغالى مرمر تسبيحات نصف الليل
  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

قد تكون مهتم بالمواضيع التالية ايضاً
الموضوع
فى نصف الليل
طال الليل وزادت معه أنّات المترقبين الصباح-ماذا بقى من الليل؟
ألبوم تسبيحات من مصر – فريق التسبيح
غنيم يطالب بوضع استراتيجية قصيرة الأجل وطويلة الأجل لإعمار سيناء بالمصريين
أول فيديو من سلسلة فيديوهات أسبوع الألام يتضمن تسبيحات لبركة هذا اليوم وكلمة من قداسة


الساعة الآن 12:00 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises