منتدى الفرح المسيحى  


العودة  

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 03 - 12 - 2020, 08:57 AM
الصورة الرمزية تحت اقدام المسيح
 
تحت اقدام المسيح Male
نشط جداً | الفرح المسيحى

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  تحت اقدام المسيح غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 124469
تـاريخ التسجيـل : Apr 2020
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : مصر
المشاركـــــــات : 146 [+]

التجسد بين الفكر. والحياة :-
^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^
عندما تجسد المسيح صار قريب جدا لينا وصرنا نحن ايضا قربيين جدا له هذا امر طبيعي بسبب تجسد المسيح من الروح القدس وتأنسه من العذراء مريم حيث اخذ منها عجينة الطبيعة البشرية ومن الروح القدس صار انسان كامل اي بدون زرع بشر مثل كل البشر ويكون قد صار ادم الجديد حيث اصبح المسيح يسوع المتجسد يحمل الطبيعة البشرية الجديدة فيه وبالحري اصبح هو اصل الطبيعة البشرية الجديدة وان كان ادم القديم ادخل الموت الي الطبيعة البشرية العتيقة بسقوطه وطاعته لفكر الشيطان من اجل ذلك كانما بانسان واحد دخلت الخطية الى العالم، وبالخطية الموت، وهكذا اجتاز الموت الى جميع الناس، رو 5 : 12
فالمسيح ادم الثاني ادخل الحياة للطبيعة البشرية لانه ان كان بخطية الواحد قد ملك الموت بالواحد، فبالاولى كثيرا الذين ينالون فيض النعمة وعطية البر، سيملكون في الحياة بالواحد يسوع المسيح رو. 5 : 17
بطاعة لله حتي الصليب والموت ثم القيامة حيث انفجرت الحياة من المسيح لتشمل الطبيعة البشرية التي فيه وهكذا اصبح المسيح يسوع المتجسد الذي اطاع الله حتي موت الصليب وقبل كأس الموت طواعية وبكامل ارادته ثم قام بذاته وبالحياة التي فيه حيث انتشرت الحياة التي في طبيعته الالهية علي الطبيعة البشرية التي فيه واصبح جسد المسيح القائم من الموت جسد الهي محيي لكل البشرية ولهذا يقدم المسيح جسده المحيي لكل البشر لكي من يأكل منه يحيا الي الابد من ياكل جسدي ويشرب دمي فله حياة ابدية، وانا اقيمه في اليوم الاخير،يو 6 : 54
ان شخص يسوع المسيح اصل كل البشرية هو كنز البشرية كلها لانه هو الذي اصبح في البشرية والبشرية فيه ولانه ابن الله بالطبيعة والجوهر فانه جعلنا فيه ابناء الله بالتبني ولانه اخذنا فيه وصار من حقه ان يتكلم عنا ويكون عوض عنا بسبب. انه اصبح انسان كامل بطبيعتنا رغم انه مازال الاله وحاشا ان يحدث فيه اي تغير هذا جعل المسيح بعد ان مات عنا وقام ونحن فيه يستطيع ان يطلب من الاب ما لا يخطر علي قلب انسان او فكر بشر حيث طلب من الاب ان من يتعلق به ويصبح تلميذا له طلب ان يكون معه في حضن ابيه وان ياخذ من المجد الذي له قبل تكوين العالم المسيح داخله حب لا يمكن ان يوصف بمفردات اللغة البشرية من نحو الانسان لهذا صنع كل هذا الخلاص وقبل الصليب عن الانسان واخيرا قام والطبيعة البشرية فيه وصعد بها وجلس عن يمين الله اقامنا معه، واجلسنا معه في السماويات في المسيح يسوع، اف 2 : 6
لهذا المسيح يسوع من يعرفه عن قرب ويقبل ان يفتح له قلبه يشعر بقوة جاذبية جبارة نحو شخص المسيح يسوع تزداد يوم بعد يوم كلما اقتربنا بالقلب من شخص المسيح لان طبيعتنا الجديدة فيه وتدبير الله في خلقته ان نتغير الي هذه الصورة
نحن جميعا ناظرين مجد الرب بوجه مكشوف كما في مراة نتغير الى تلك الصورة عينها من مجد الى مجد كما من الرب الروح 2كو 3 : 18
ولهذا ننجذب بشدة نحو شخص المسيح يسوع ونجد فيه اصلنا وترتاح فيه نفوسنا جدا كل نفس منكسرة من الضعف او تعاني من القلق والحزن عندما تجد شخص يسوع المسيح مجرد ان تدخل في مجال حضوره الالهي علي الفور يذهب عنها الحزن والتنهد والكأبة وتنفتح ابواب الحياة ويعرف الانسان معني الراحة الحقيقية والسلام الحقيقي لان المسيح هو اصل البشرية ونحن صورته والتي لم تكتمل بعد وفيه اكتملت صورتنا ونحن في طريقنا الي ان نكون مثله ولهذا هو مستقبلنا الابد عندما ننظر اليه نعرف كيف سوف نكون في مستقبلنا وعندما نجد الانسان الجديد فيه في ابرع صورة واعظم قدرة يملك القلب فرح عظيم ومجيد
صلاة:-
~~~~~~
ايها المحبوب في السماء والارض سيدنا الوحيد الرب يسوع المسيح اعلم باليقين الان انني خلقت بروحك ومن اجلك انت فقط قد خلقت ، ليس انا ففط بل كل الخليقة ما في السماء وما علي الارض بك ومن اجلك قد خلقت فانه فيه خلق الكل: ما في السماوات وما على الارض، ما يرى وما لا يرى، سواء كان عروشا ام سيادات ام رياسات ام سلاطين. الكل به وله قد خلق كو 1 : 16
ولهذا يا محبوب النفوس وشهوتها الحقيقية ظهورك في العالم بالجسد قد اشعل نار الحب الالهي في قلوب البشرية التي بحثت عنك من ضغط ضعفها واحتياجها الشديد والذي كان غير معروف او محدد ولكن عندما وجدتك هذه النفس واقتربت منها بمحبتك وكشفت لها عن قليل من طبيعتك انكشف باليقين انك انت فقط ما تبحث عنه النفس في اعماقها وانه الاحتياج الحقيقي لها حينئذ انفجرت في القلب محبتك وعلمت النفوس ان اعلان شخصك الالهي خلال الزمن وظهورك في الجسد ثم قيامتك بالجسد البشري الجديد الممجد وصعودك به لتجلس عن يمين الله واكتساب الانسان موهبةرؤيتك بشكل جديد وعن طريق الروح القدس جعل كل قلب اشتاق لمعرفتك يتهلل ويفرح بفرح جديد ليس من هذا العالم لا يمكن ان يوصف بالكلام بل من يريد ان يعرف عنه لابد ان يدخل فيه ويتذوقه لكي يمكن ان يعرفه !
لهذا نتضرع اليك ياروح الله القدوس يامن انت معنا وساكن فينا ان تجتذب ارواحنا وتدخلنا بقدرتك الالهية في الاحساس بحضور المسيح الحقيقي وان تثبت قلوبنا في حضوره لان النفس عندما تدخل في حضور. ربنا يسوع المسيح حينئذا فقط تعرف من هو المسيح وتنجذب بقوة شديدة الي شخص المسيح وتكتشف انه هو الغاية الحقيقية لوجودها وتسقط جميع الاسئلة والافكار التي تحير النفس حيث تجد كل ماكانت تسعي وتشتاق له النفس في شخص ربنا يسوع المسيح فيك فرحي فيك سلامي فيك اشتيقات قلبي لقد تهت كثيرا ياربي يسوع عندما اندفعت خلف اشتيقات كانت تملك نفسي ولا اعرف مصدرها فخدعني الجسد واسقطها عليه فوجدت نفسي اسعي بشدة نحو الجسد ولكن مهما شربت منه ظللت في شدة العطش حتي كشف لي روحك ان هذه الاشتيقات ضلت طريقها وانها كلها في نفسي اساسا من نحو اصل خلقتي ربنا يسوع المسيح لهذا عندما وجدك ارتاحت وشبعت نفسي فيك علي الفور لهذا اصرخ نحو شخصك الالهي ان تعطينا جميعا ان نثبت انظارنا علي شخصك الحاضر معنا وفينا الان وان تكشف لكل نفس انخدعت بشهوات الجسد او ضلت الطريق عنك اكشف بنور وجهك يارب عن شخصك لكل نفسي تسعي وتشتاق لمعرفتك امين . امين
رد مع اقتباس
قديم 03 - 12 - 2020, 11:18 AM   رقم المشاركة : ( 2 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 822,001 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem غير متواجد حالياً

افتراضي رد: التجسد بين الفكر والحياة

مشاركة جميلة جدا
ربنا يبارك حياتك
  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

قد تكون مهتم بالمواضيع التالية ايضاً
الموضوع
التجسد
هل معنى تسمية التجسد بسرّ التجسد انه أمر مبهم لا يُفهَم ولا يجوز الحديث عنه؟
كيف تم التجسد؟
كيف حدث التجسد؟
التيصي


الساعة الآن 01:13 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021