منتدى الفرح المسيحى  


merry christmas

ربنا باعتلك رسالة ليك أنت

الرسالة دى تحطها فى قلبك طول سنة 2018

يالا اختار رسالتك من الهدايا الموجودة وشوف ربنا هايقولك ايه


صور الكريسماس
مسابقة الكريسماس و رأس السنة و عيد الميلاد المجيد

العودة   منتدى الفرح المسيحى > منتدى كلمة الله الحية والفعالة > كلمة الله تتعامل مع مشاعرك

وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11 - 12 - 2017, 04:32 PM   رقم المشاركة : ( 19561 )
Mary Naeem Female
† Administrator Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 598,201 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem غير متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة


للرب الخلاص على شعبك بركتك.
مزامير 8:3


الخلاص يأتي من عند الرب اله ابراهيم و اسحق و يعقوب ابونا.
لذلك نطلب منه ان يباركنا بالبركات الغنية و العظيمة.
و لكنه اعطى شعبه اعظم هدية و هي ابنه.
علينا ان نقدر هذه العطية العظيمة.
اشكرك يا رب من اجل الخلاص الذي منحتني اياه في يسوع .
استخدمني لكي اجذب الاخرين
لكي يعرفوا ابنك كمخلص لهم و سيد.
باسم يسوع اصلي.
آمين.

  • ماسكات للمرأة بعد الأربعين
  • عصير الفجل والتفاح لحرق دهون
  • يسوع هيمد ايده وهيشفيك ..
  • ريجيم الثلاثة أيام فقط لتخفيض 3 كيلو بسهولة و بدون تعب
  • المعمودية وحياة يسوع التبشيرية.
  • المحبة الالهية
  • خمس نصائح سريعة لتنحيف وجهك
  • رجيم الماء اخسري 5 كيلو من وزنك في أسبوع
  • المشاكل السلوكية تقف وراء شخير الأطفال
  • نظام غذائى لعلاج النحافة ولزيادة الوزن
  •  
    قديم 11 - 12 - 2017, 07:16 PM   رقم المشاركة : ( 19562 )
    Mary Naeem Female
    † Administrator Woman †

    الصورة الرمزية Mary Naeem

    الملف الشخصي
    رقــم العضويـــة : 9
    تـاريخ التسجيـل : May 2012
    العــــــــمـــــــــر :
    الـــــدولـــــــــــة : Egypt
    المشاركـــــــات : 598,201 [+]

     الأوسمة و جوائز
     بينات الاتصال بالعضو
     اخر مواضيع العضو

    Mary Naeem غير متواجد حالياً

    افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

    يسوع هو حياتنا


    لأنه لم يرسل الله ابنه إلى العالم ليدين العالم ،
    بل ليخلص به العالم.
    يوحنا 17:3

    الله ليس سيد قاسي في السماء ينتقد بشدة ابنائه المخطئين
    و يريد ان يعاقبهم و لكنه رأى كيف اننا مجروحين و ضعفاء
    و جاء الى العالم لينقذنا..نعم لينقذنا.
    قصد الله في ارسال يسوع هو حياتنا و خلاصنا.
    ايها الاب السماوي خلصني من الخطية التي تلوث قلبي و اعمالي .
    اخلق فيَّ قلباً نقياً و روحاً مستقيماً جدد في احشائي من خلال الروح القدس .
    اشكرك من اجل غفرانك و نعمتك.
    باسم يسوع اصلي.
    آمين.
     
    قديم 12 - 12 - 2017, 05:44 PM   رقم المشاركة : ( 19563 )
    Mary Naeem Female
    † Administrator Woman †

    الصورة الرمزية Mary Naeem

    الملف الشخصي
    رقــم العضويـــة : 9
    تـاريخ التسجيـل : May 2012
    العــــــــمـــــــــر :
    الـــــدولـــــــــــة : Egypt
    المشاركـــــــات : 598,201 [+]

     الأوسمة و جوائز
     بينات الاتصال بالعضو
     اخر مواضيع العضو

    Mary Naeem غير متواجد حالياً

    افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

    أعجوبة الميلاد التي غيّرت حياة تريزا الطفل يسوع
    كانت تیریزا مارتان فتاة عنیدة. وكانت والدتھا زیلي قلقة بشأنھا وبشأن مستقبلھا ولا تعرف كیفیّة التعامل مع عنادھا. وتروي تیریزا في سیرة حیاتھا ”تاریخ حیاة“ حادثاً غیّر حیاتھا للأبد صادف لیلة عید المیلاد ١٨٨٦ كان عمرھا حینھا ١٣ سنة.
    وتروي:
    “بعد قداس نصف الليل، عند وصولي الى البويسونيّه. فكأيام طفولتي، عرفت ان أجد في المدخنة أحذيتي، مملوءة بهدايا العيد – وهو برهان على ان أخواتي كنّ يعاملنني حتى ذلك الحين، كطفلة – ووالدي نفسه، كثيراً ما كان يحب ان يراني مسرورة وان يسمع هتاف أفراحي، ساعة أخرج من أحذيتي شيئاً مدهشاً جديداً. وبالوقت نفسه، كان سروره يضاعف سروري أنا أيضاً. ولكن أتت الساعة التي أراد بها يسوع أن يقيني عثرات الطفولة وينزع مني أفراحها الصافيّة فسمح أن اسمع والدي وانا صاعدة الى غرفتي يتلفظ بكلمات خرقت فؤادي: “تلك أمور صبيانيّة وآمل ان تكون هذه المرة الأخيرة التي أهديها مثل هذه الهدية.” أما سيلين فلعلمها بسرعة تأثري الشديد، أسرعت إليّ قائلة: “لا تنزلي حالاً بل انتظري قليلاً فانك ستبكين كثيراً لدى رؤيتك الأشياء المدهشة أمام والدي.”

    كانت تيريزا عادةً لتتصرف على هذا النحو وتبكي لكن هذه المرّة كانت مختلفة:
    لكن تيريزا كانت تغيّرت لأن يسوع غيّر قلبها! فاسرعت الى غرفة الأكل حابسة دموعي. ضاعطةً بيدي على قلبي وأخذت أحذيتي بسرور وانتشلت منها كلّ ما فيها وكنت كملكة يلوح السعد في محيّاها، فضحك والدي ولم تظهر على وجهه أي علامة انزعاج. أما سيلين فظنت حينها انها في حلم ولكن لحسن الحظ كانت حقيقة عذبة وقد تسنى لتيريزا الصغيرة ان تستعيد قوة نفسها التي كانت قد أضاعتها من سن الرابعة ونصف وحافظت عليها بقيّة حياتها.

    تصف تيريزا هذه الحادثة بمعجزة الميلاد وبنقطة تحوّل في حياتها خاصةً وانها دخلت الدير بعد سنتَين من هذه الحادثة.
    اعتبرت المعجزة تدخل لنعمة اللّه اعطاها قوة وشجاعة للقيام بالصواب والخير والجمال. كانت هدية الميلاد من اللّه فغيّرت طريقتها في مقاربة الحياة.
     
    قديم 12 - 12 - 2017, 05:52 PM   رقم المشاركة : ( 19564 )
    Mary Naeem Female
    † Administrator Woman †

    الصورة الرمزية Mary Naeem

    الملف الشخصي
    رقــم العضويـــة : 9
    تـاريخ التسجيـل : May 2012
    العــــــــمـــــــــر :
    الـــــدولـــــــــــة : Egypt
    المشاركـــــــات : 598,201 [+]

     الأوسمة و جوائز
     بينات الاتصال بالعضو
     اخر مواضيع العضو

    Mary Naeem غير متواجد حالياً

    افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

    الفرق بين يوحنا المعمدان ويسوع
    يوحنا أكل الجراد ولم يأكل خبزاً. يسوع بارك الخبز للجميع.
    عندما بدأ يوحنا المعمدان بالكرازة، كان الناس مستعدين لنبيّ صاحب صوت صارخ. يوحنا كان صوتاً صارخاً لأن هذا ما كانت تتطلبه تلك الحقبة الزمنية. فقد كانت فلسطين بكافة نواحيها مضطربة، وكان الشعب خائفاً وقلقاً لأن كل ما كان يؤمن به بدا وكأنه ينهار.
    آنذاك، كانت إسرائيل مُحتلة منذ قرنٍ تقريباً. كان الفريسيون يحاولون ممارسة عمل ديني غير سياسي، فيما كان المتعصبون يتوقون إلى عنف ثوري. كان الصدوقيون يسيطرون على الهيكل ويتحكمون بالأموال. وكان الرهبان اليسينيون يشمئزون من الجميع، ويفضلون البقاء في الصحراء لأن الهيكل ملوث بالجشع والسياسة. وكان الهيرودسيون يتعاونون مع المحتلين، ومع هيرودس.
    عندما بدأ يوحنا يخطب في الجموع ويعمّد في نهر الأردن، كان يوجه رسالة بسيطة بطاقةٍ كبيرة. كان يعلن ما يجري بطرقٍ يسهل على الناس فهمها.
    مع اقتراب مجيء يوم الرب، قال يوحنا: “توبوا، لأنه قد اقترب ملكوت السماوات”. هذا هو نوع الرسالة التي كان الناس يتوقعون سماعها آنذاك.
    ولكن، كيف كان الملكوت سيأتي؟ رأى يوحنا أنه لا بد من الخوف من مجيء يوم الرب.
    يوحنا ناح، ويسوع فرح. يوحنا أنشد لحناً حزيناً، ويسوع رنم التسابيح. يوحنا أكل الجراد ولم يأكل خبزاً. ويسوع بارك الخبز للجميع.
    يوحنا لم يشرب خمراً. ويسوع حوّل الماء إلى خمر في عرس قانا، وبعد أن شرب منها، ذهب مع أمه وتلاميذه إلى كفرناحوم حيث تكتب بعض الترجمات أنهم “لبثوا” هناك لمدة ثلاثة أيام (يو 2، 12).
    يوحنا لم يأكل ولم يشرب، ويسوع أكل وشرب، وقيل عنه أنه شره ومدمن على الخمر.
    يوحنا حذّر الجميع؛ يسوع دعا الجميع. يوحنا لبس لباساً من وبر الإبل الخشن؛ ويسوع لبس لباساً ناعماً جداً بحيث أن جلاديه رفضوا شقّه بل اقترعوا عليه كله.
    يوحنا قال أن الله يشبه حارس الغابة الذي يقطع الأشجار اليابسة؛ ويسوع قال أن الله زارع صبور يستطيع أن ينتظر سنة بأكملها من أجل تينةٍ واحدة.
    يوحنا قال أن الله يغضب وينتقم. ويسوع قال أن الله يشبه أرملة مسنّة تبحث عن فلس ضائع وتُسرّ بإيجاده.
    يوحنا قال أن الله قد يترككم. ويسوع قال أن الله يشبه أباً ينتظر بقلق عودة ابنه.
    قرابة نهاية حياته، فعل يوحنا المعمدان أمراً غريباً. من سجن هيرودس، بعث برسالة إلى يسوع ليسأله: “أنت هو الآتي أم ننتظر آخرَ؟”. لكن يسوع لم يقدم له جواباً مباشراً. اقتبس يسوع عن النبي ميخا قوله: “اذهبا وأعلما يوحنا بما سمعتما ورأيتما: العميان يبصرون والعُرج يمشون والبُرص يطهرون والصُم يسمعون والموتى يقومون والمساكين يُبشَّرون”. (متى 11: 1، 18).
    وعن يوحنا، قال يسوع: “لم يقم بين المولودين من النساء أعظم من يوحنا المعمدان”، لكنه أضاف: “الأصغر في ملكوت السماوات أعظم منه”.
    لقد بشّر يوحنا بما كان الكل يتوقعه لأن الحقبة الزمنية كانت سيئة. ولكن، لأن الأزمنة كانت سيئة، بشّر يسوع بما لم يكن أحد يتوقعه، وبما أن هذا هو تحديداً ما كنا نحتاج إليه، تغيّر العالم.
     
    قديم 12 - 12 - 2017, 06:01 PM   رقم المشاركة : ( 19565 )
    Mary Naeem Female
    † Administrator Woman †

    الصورة الرمزية Mary Naeem

    الملف الشخصي
    رقــم العضويـــة : 9
    تـاريخ التسجيـل : May 2012
    العــــــــمـــــــــر :
    الـــــدولـــــــــــة : Egypt
    المشاركـــــــات : 598,201 [+]

     الأوسمة و جوائز
     بينات الاتصال بالعضو
     اخر مواضيع العضو

    Mary Naeem غير متواجد حالياً

    افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

    شاهد قوة وكبرياء البابا كيرلس الخامس اثناء رئاسته للكنيسة
    للبابا كيرلس الخامس قصص كثيرة ومواقف عجيبة فقد جلس علي كرسي مارمرقس حوالى 53 سنة وكان حاصر الذهن حتي يوم نياحته .وكان يحظي بتقدير زعماء مصر وحكامها طيلة فترة رئاسته للكنيسة التي امتدت حتي سنة 1927 ومن تلك القصص ما رواه المؤرخ جمال بدوي في كتابه مصر من نافذة التاريخ يقول ان عميد الاحتلال الانجليزي لورد كيتشنر رغب ان يقابل البابا كيرلس دونما موعد سابق ووصل للقلاية البطريركية في كلوت بك ورأه خادم البطرك فجري لاهثا نحو حجرة البابا .اللورد يا ابانا .اللورد يا ابانا فقال له البابا من اللورد هذا ؟ فقال له اللورد كيتشنر فقال البابا اذهب وقل له ان البابا لا يقابل احد دونما موعد .ولم يقابله .
     
    قديم 12 - 12 - 2017, 06:50 PM   رقم المشاركة : ( 19566 )
    Mary Naeem Female
    † Administrator Woman †

    الصورة الرمزية Mary Naeem

    الملف الشخصي
    رقــم العضويـــة : 9
    تـاريخ التسجيـل : May 2012
    العــــــــمـــــــــر :
    الـــــدولـــــــــــة : Egypt
    المشاركـــــــات : 598,201 [+]

     الأوسمة و جوائز
     بينات الاتصال بالعضو
     اخر مواضيع العضو

    Mary Naeem غير متواجد حالياً

    Rose رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

    الهدية الثمينة


    ولكن من يشرب من الماء الذي أعطيه أنا فلن يعطش إلى الأبد،
    بل الماء الذي أعطيه يصير فيه ينبوع ماء ينبع إلى حياة أبدية.
    يوحنا 14:4

    الماء هو الهدية الثمينة للظمآن .
    الماء هو الانتعاش الضروري الذي نحتاجه.
    يسوع يقدم لنا ماء لا نحتاج ان نحمله او ننقيه.
    هذا الماء بداخلنا. هذا هو الماء الذي يقدمه لنا الروح القدس .
    هذا الماء هو ما يعطينا الحياة الابدية التي ستبدأ الان و تبقى للأبد.
    ايها الاب انني اعرف ان يسوع ارسل الروح القدس
    لكي يعيش بداخلي عندما صرت مسيحياً.
    اسألك ان تغير قلبي العنيد و الآثم بقوة روحك القدوس
    و ان تجعل حياتي تشع بالبهجة
    و الثقة التي تنبعث علي بحضورك.
    باسم يسوع اصلي.
    آمين.
     
    موضوع مغلق

    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع


    الساعة الآن 06:07 AM
    Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises
    || بالتعاون و العطاء نصنع النجاح و الأستمرارية لهذا الصرح الكبير ||
    جميع المواضيع والمشاركات المكتوبة تعبر عن وجهة نظر كاتبها
    وليس بالضرورة عن وجهة نظر إدارة المنتدى