منتدى الفرح المسيحى  


العودة  

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 24 - 05 - 2022, 12:55 PM   رقم المشاركة : ( 75731 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 990,281

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة



البابا شنودة الثالث






عفة القلب وعفة الفكر


هذه العفة الداخلية، يبنى عليها كل تعفف من الخارج. وفي هذا قال الكتاب "فوق كل تحفظ احفظ قلبك، لأن منه مخارج الحياة" (أم 4: 23).
عفة القلب هي عفة المشاعر والعواطف والأحاسيس، وعفة المقاصد والنيات والرغبات..
ومن عِفة القلب تصدر عفة الفكر، وعفة اللسان، كما تصدر أيضًا عفة الحواس. فكلها خارجة من مصدر واحد. لذلك إن وجدت فكرك قد بدأ يسير في مجرى غير عفيف، أسرع وقاومه، وأوقفه قبل أن يتطور إلى أجهزتك الآخرى. وهكذا يعبر الفكر عن ذاته، عن طريق اللسان أو الحواس أو العمل.
عفة الفكر والقلب تتعلق أيضًا بعفة العقل الباطن.
فالعقل الباطن يعمل عن طريق المخزون فيه من أفكار، ومن رغبات وصور ومشاعر.. فإن كان المخزون في العقل الباطن غير عفيف، حينئذ يظهر ذلك في أحلام غير عفيفة، وفي ظنون وأفكار من نفس النوع. مثلمًا قيل في سفر التكوين عن الشجر الذي ينتج بذرًا كجنسه (تك 1: 11، 12). فليحرص كل إنسان إذن على عفة قلبه وفكره، بما يدخل فيهما من روحيات، ومن محبة للخير وللعفة، حتى يصبحان مصدرًا لكل من عفة اللسان، وعفة الحواس وعفة الجسد

 
قديم 24 - 05 - 2022, 12:55 PM   رقم المشاركة : ( 75732 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 990,281

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة



البابا شنودة الثالث






عفة اليد


اليد العفيفة لا تمتد إلى ما لغيرها، لا بسرقة أو نشل، ولا بأي لون من اغتصاب حقوق الغير. كذلك لا تعتبر يدًا عفيفة التي تفرح بربح غير جائز. قال عنه الكتاب "طامع بالربح القبيح" (1تى 3: 3). ويدخل في هذا الأمر: الربا الذي يفرضه الرابي على الفقراء المحتاجين. احتكار بعض التجار سلعًا معينة في السوق، أو فرض أسعار عالية مجحفة بمن يشترى. فتمتلئ أيدي كل هؤلاء من مال أخذوه من تعب الناس واحتياجهم. وكما قلت عن ذلك في إحدى القصائد:
خطفوه من فم الجوعان بل.:. من رضيع لم يوفوه فطاما
ومن عفة اليد أيضًا العفة في الطلب.
حيث يستحي الإنسان العفيف أن يَمِد يده. وإذا أُعْطِيَ قد يستحي أيضًا أن يأخذ. بينما الإنسان غير العفيف قد يُطالِب ما لا يستحقه، وكأنه حق قد سلبه مِنهُ مَنْ يُعْطِي. وحينما يُعْطَى قد يستقِل ما يأخذه، فيرجعه أو يطلب بأكثر. من أمثلة هؤلاء من يطالب الله بحقوق!!
وكالابن الضال الذي طلب من أبيه نصيبه في الميراث (لو 15).

 
قديم 24 - 05 - 2022, 12:56 PM   رقم المشاركة : ( 75733 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 990,281

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة



البابا شنودة الثالث


اليد العفيفة لا تمتد إلى ما لغيرها، لا بسرقة أو نشل،

ولا بأي لون من اغتصاب حقوق الغير.
كذلك لا تعتبر يدًا عفيفة التي تفرح بربح غير جائز.

قال عنه الكتاب "طامع بالربح القبيح" (1تى 3: 3).

ويدخل في هذا الأمر: الربا الذي يفرضه الرابي على الفقراء المحتاجين.

احتكار بعض التجار سلعًا معينة في السوق،
أو فرض أسعار عالية مجحفة بمن يش
ترى. فتمتلئ أيدي كل هؤلاء من مال أخذوه من تعب الناس واحتياجهم.

وكما قلت عن ذلك في إحدى القصائد:
خطفوه من فم الجوعان بل.:. من رضيع لم يوفوه فطاما
 
قديم 24 - 05 - 2022, 12:57 PM   رقم المشاركة : ( 75734 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 990,281

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة



البابا شنودة الثالث


من عفة اليد أيضًا العفة في الطلب.
حيث يستحي الإنسان العفيف أن يَمِد يده.
وإذا أُعْطِيَ قد يستحي أيضًا أن يأخذ.

بينما الإنسان غير العفيف قد يُطالِب ما لا يستحقه،
وكأنه حق قد سلبه مِنهُ مَنْ يُعْطِي.

وحينما يُعْطَى قد يستقِل ما يأخذه، فيرجعه أو يطلب بأكثر.

من أمثلة هؤلاء من يطالب الله بحقوق!!
وكالابن الضال الذي طلب من أبيه نصيبه في الميراث (لو 15).
 
قديم 24 - 05 - 2022, 02:42 PM   رقم المشاركة : ( 75735 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 990,281

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

الأرملة الصارخة


وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة


وصرخت إلى أليشع امرأة من نساء بني الأنبياء

( 2مل 4: 1 )




في هذا الفصل 2ملوك4، امرأتان. قيل عن الثانية أنها امرأة عظيمة، وغالبًا هذا التعبير معناه أنها كانت غنية، كما أنها كانت شريفة في تصرفاتها بالإضافة إلى غناها.

لكن أمامنا امرأة أخرى وإن كان الكتاب لم يذكر عنها أنها عظيمة، لكن أ ليست هي بحق عظيمة؟ أ ليست هذه الأرملة في اتجاهها إلى الرجاء الوحيد لخلاصها وثقتها في الله الحي، أ ليست هي حقًا عظيمة؟

لقد جازت في ظروف صعبة، والحقيقة إن وجود هذه الأرملة وهي واحدة من نساء بني الأنبياء، كان في حد ذاته علامة سيئة لحالة الشعب، لأنه كان يجب أن يتم ما هو مكتوب «وإذا افتقر أخوك وقصرت يده عندك، فاعضده غريبًا أو مستوطنًا، فيعيش معك، لا تأخذ منه ربا ولا مُرابحة بل اخش إلهك ...» ( لا 25: 35 - 37).

إن كان هذا هو مبدأ وقانون العلاقة بين أفراد شعب الله في العهد القديم، كم يجب أن تكون العواطف المسيحية في العهد الجديد. ألا يوجد بيننا مَنْ يتعرضون للمذلة والافتقار؟! فقد يسمح الرب أن يجتاز بعض من شعبه في حالة العوز (ارجع إلى عب11: 36- 38)، ليس لكي يذلهم، لكن لكي يجعلهم يختبرون غناه غير المحدود.

صرخت إلى أليشع، ومعنى أليشع خلاص الله أو الله المخلص، وهذا ما يقوله الكتاب «صادقة هي الكلمة، لأننا لهذا نتعب ونُعيَّر لأننا قد ألقينا رجاءنا على الله الحي» ماذا يعمل الله الحي؟ يقول الرسول «الذي هو مخلص جميع الناس ولا سيما المؤمنين» ( 1تي 4: 9 - 10).

مخلص جميع الناس بمعنى أنه يفك ضيقاتهم ويسدد أعوازهم، وإذا كان يفعل هذا بالنسبة لخليقته عمومًا، فكم بالحري لقديسيه وأولاده.

هذه المرأة في عمق عوزها واحتياجها، اختبرت خلاص الله، بل بالحري اختبرت الله المخلِّص. والنفس كلما تعمقت حاجتها، كلما أدركت نعمة الله.

«لا تقللي» ـ لماذا؟ لأن ينابيع النعمة الإلهية الفائضة سخية وغنية بلا حدود. ليتنا لا نقلل في طلباتنا، اطلب أشياء عظيمة من الله ولمجد الله، لأن الله يُسر بأن تمتد إليه يد الإيمان لتطلب الكثير.
 
قديم 24 - 05 - 2022, 02:44 PM   رقم المشاركة : ( 75736 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 990,281

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة



وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة


وصرخت إلى أليشع امرأة من نساء بني الأنبياء

( 2مل 4: 1 )




في فصل 2ملوك4، امرأتان.
قيل عن الثانية أنها امرأة عظيمة،
وغالبًا هذا التعبير معناه أنها كانت غنية،
كما أنها كانت شريفة في تصرفاتها بالإضافة إلى غناها.
لكن أمامنا امرأة أخرى وإن كان الكتاب لم يذكر عنها أنها عظيمة،
لكن أ ليست هي بحق عظيمة؟
أ ليست هذه الأرملة في اتجاهها إلى الرجاء الوحيد لخلاصها
وثقتها في الله الحي، أ ليست هي حقًا عظيمة؟

 
قديم 24 - 05 - 2022, 02:48 PM   رقم المشاركة : ( 75737 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 990,281

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة




وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة


وصرخت إلى أليشع امرأة من نساء بني الأنبياء

( 2مل 4: 1 )





لقد جازت الارملة في ظروف صعبة،

والحقيقة إن وجود هذه الأرملة وهي واحدة من نساء بني الأنبياء،
كان في حد ذاته علامة سيئة لحالة الشعب،
لأنه كان يجب أن يتم ما هو مكتوب

«وإذا افتقر أخوك وقصرت يده عندك، فاعضده غريبًا أو مستوطنًا،
فيعيش معك، لا تأخذ منه ربا ولا مُرابحة بل اخش إلهك ...»
( لا 25: 35 - 37).
 
قديم 24 - 05 - 2022, 02:49 PM   رقم المشاركة : ( 75738 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 990,281

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة




وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة


وصرخت إلى أليشع امرأة من نساء بني الأنبياء

( 2مل 4: 1 )





إن كان هذا هو مبدأ وقانون العلاقة بين أفراد شعب الله في العهد القديم،

كم يجب أن تكون العواطف المسيحية في العهد الجديد.
ألا يوجد بيننا مَنْ يتعرضون للمذلة والافتقار؟!

فقد يسمح الرب أن يجتاز بعض من شعبه في حالة العوز
(ارجع إلى عب11: 36- 38)،
ليس لكي يذلهم، لكن لكي يجعلهم يختبرون غناه غير المحدود.

 
قديم 24 - 05 - 2022, 02:49 PM   رقم المشاركة : ( 75739 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 990,281

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة




وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة


وصرخت إلى أليشع امرأة من نساء بني الأنبياء

( 2مل 4: 1 )





صرخت الارملة إلى أليشع،
ومعنى أليشع خلاص الله أو الله المخلص،
وهذا ما يقوله الكتاب

«صادقة هي الكلمة، لأننا لهذا نتعب ونُعيَّر لأننا قد ألقينا رجاءنا على الله الحي»

ماذا يعمل الله الحي؟ يقول الرسول

«الذي هو مخلص جميع الناس ولا سيما المؤمنين» ( 1تي 4: 9 - 10).


 
قديم 24 - 05 - 2022, 02:50 PM   رقم المشاركة : ( 75740 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 990,281

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة




وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة


وصرخت إلى أليشع امرأة من نساء بني الأنبياء

( 2مل 4: 1 )





مخلص جميع الناس بمعنى أنه يفك ضيقاتهم ويسدد أعوازهم،
وإذا كان يفعل هذا بالنسبة لخليقته عمومًا،
فكم بالحري لقديسيه وأولاده.


هذه المرأة في عمق عوزها واحتياجها، اختبرت خلاص الله،
بل بالحري اختبرت الله المخلِّص.
والنفس كلما تعمقت حاجتها، كلما أدركت نعمة الله.



 
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:25 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022