منتدى الفرح المسيحى  


العودة   > >

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 11 - 10 - 2017, 05:49 PM
الصورة الرمزية Mary Naeem
 
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  Mary Naeem غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 670,640 [+]

حينما يدعو الله أحد للخدمة

حينما يدعو الله أحد للخدمة
+ حينما يدعو الله أحد للخدمة،
فهذه الدعوة تأتي بعد بداية التوبة والدخول في حياة الصلاة والجلوس لتربية وتقويم النفس عند ينبوع الحياة كلمة الله، وبدء المسير في الطريق الضيق واحتمال المشقات كجندي صالح ليسوع المسيح، لأن أن لم يتجند الإنسان لحساب مجد المسيح الرب فأنه لن يستطيع ان يحمل صليبه، وينزل عند الأقدام ليغسلها، لأن الخدمة ليست نُزهة ولا رحلة حلوة ووقت مُمتع يقضيه الإنسان فيها، لكنها بذل الذات بالموت، وصلاة منسكبة بقلب متوجع داخلياً على كل خاطي، وأيضاً أنين صراخ خارج بوجع عميق أمام الله من أجل الأخ المتعثر في الطريق، وخوف على النفوس من التيه، وسعي متواصل لتوصيل كلمة الحياة بلا تقصير، بكاء فعلي مع المتألمين والحزانى والمتضايقين، فرح مع الفرحين بالرب، مساعدة للمحتاجين على كل المستويات حسب ما نال كل خادم من الله، كسر لقمة مع أخي الفقير، شركة محبة مع أطفال المسيح... الخ.
++ لذلك يا إخوتي لكي يخدم أحد ببرهان الروح والقوة ويُرضي الله ويتمم دعوته:
فهو لا يحتاج لتقديم نصائح في بنود كثيرة متنوعة لكي يكون خادم حقيقي يسير وفق منهج الخدمة الأصيل حسب الناس، لأن حتى لو حفظ جميع بنودها المثالية عن ظهر قلب فأنه لن يستطيع ان يخدم ببرهان الروح والقوة، ولن يستطيع أن يحصل على موهبة وعطية الإرشاد (من الله بالروح) لكي يوجه الآخرين، لأن القوة لا تأتي من الناس ولا حفظ موضوع، بل من فوق من عند أبي الأنوار، لذلك الرب قال للتلاميذ لا تبرحوا أورشليم ان لم تلبسوا قوة من الأعالي.
+++ فكل من يخدم
أن لم يلبس قوة من الأعالي الأفضل أن لا ينطلق في الخدمة، فمهما ما عمل فأنه لن يتقدم خطوة واحدة نحو رضا الله على خدمته على وجه الإطلاق، فالخدمة لا تُعلَّم ولا تُلقن من الناس، بل تُلبس كقوة من الله، والروح القدس يرشد ويوجه ويُعلِّم ويُعطي إلهام وحكمة في جميع تصرفات الخادم لكي يتمجد الله ويظهر مجده، والكل يعود لهُ بالتوبة والإيمان بالإنجيل ويسيروا في طريق التقوى محبين لله بحفظ وتتميم الوصية حسب عمل النعمة في داخلهم، لأنه لن يتوب أحد بمجرد كلمات حكمة إنسانية مقنع ولا بمجرد توجيات ولا تدريبات، ربما ننفعهم في المجتمع بحكمتنا ودراستنا بكلمات مشورة صالح، وتوجيهات نفسية وجسدية، لكن روحية فلن نجد طالما لم نلبس تلك القوة العلوية.
++++ فانتبهوا يا إخوتي
وادخلوا مخادعكم وصلوا ليلاً ونهاراً لتلبسوا تلك القوة العلوية من أجل الخدمة لتسيروا وفق دعوة الله لا الناس ولا حسب حكمتهم، فتعرفوا كيف تدبروا الأمور حسناً وتختبروا رضا الله فتفرح قلوبكم وتُسرّ، لأنكم ستصيروا شركاء المسيح الرب الذي سيعمل فيكم بروحه من أجل تدبير خلاص النفوس حسب مسرة عمل قدرته آمين
رد مع اقتباس
قديم 11 - 10 - 2017, 07:47 PM   رقم المشاركة : ( 2 )
walaa farouk Female
..::| الإدارة العامة |::..

الصورة الرمزية walaa farouk

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 122664
تـاريخ التسجيـل : Jun 2015
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : مصر
المشاركـــــــات : 143,920 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

walaa farouk غير متواجد حالياً

افتراضي رد: حينما يدعو الله أحد للخدمة

، لأنكم ستصيروا شركاء المسيح الرب الذي سيعمل فيكم بروحه من أجل تدبير خلاص النفوس حسب مسرة عمل قدرته آمين

موضوع جميل يا مرمر
  رد مع اقتباس
قديم 12 - 10 - 2017, 10:17 AM   رقم المشاركة : ( 3 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 670,640 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem غير متواجد حالياً

افتراضي رد: حينما يدعو الله أحد للخدمة


شكرا على المرور
  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

قد تكون مهتم بالمواضيع التالية ايضاً
الموضوع
هل إحساسي خطأ أم صواب ، حينما أشعر أن كل ما يحدث لي هو من الله ؟ و أن الله يضع الناس في طريقي ، و
هل إحساسي خطأ أم صواب ،حينما أشعر أن كل ما يحدث لي هو من الله وأن الله يضع الناس في طريقي ،
يدعو أولاده للخدمة قبل أن يعرفهم
حينما تقف أما الله
حينما يبدأ الإنسان المسيرة مع الله في طريق التقوى بالتوبة بخبر كلمة الله [ قد كمل الزمان واقترب ملكو


الساعة الآن 02:10 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises