منتدى الفرح المسيحى  


العودة  

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 16 - 12 - 2020, 05:17 PM
الصورة الرمزية Mary Naeem
 
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  Mary Naeem غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 822,671 [+]

ما معنى أن السماء هي عرش الله؟


ما معنى أن السماء هي عرش الله؟


البابا شنودة الثالث

ما دام الله في كل مكان، فما معنى أن السماء هي عرش؟

معنى ذلك: أن السماء هي موضع مجده..

الله مطاع في السماء طاعة مطلقة وسريعة من كل القوات السمائية ومن ملائكته "الفاعلين أمره عند سماع صوت كلامه" (مز 103: 20). في السماء مشيئة الله منفذة من الكل، بلا نقاش، بلا إبطاء، بل بكل طاعة وحب. ولذلك نقول للرب في صلواتنا "لتكن مشيئتك. كما في السماء، كذلك على الأرض" (مت 6: 10).

على الأرض نجد أناسًا ينكرون وجود الله، وآخرين يقاومونه ويعصون وصاياه، ويدنسون الأرض بخطاياهم.. أما السماء فهي مكان مقدس، يليق بمجد الله، ويتم كل شيء فيه حسب مشيئة الله الصالحة.

والله في السماء مركز التسبيح من الأجناد السمائية.
إن تأملنا في السماء يرفع مستوى تفكيرنا، ويجعلنا نعيش في جو روحي.

لأننا طالما ننشغل بالأرض، وتصبح هي مركز تفكيرنا واهتماماتنا، فإننا نعيش في جو مادي، غرباء عن الله وعن الروحيات والسماويات. أما القديسون الذين ركزوا فكرهم في الله وفي السماء وما فيها من ملائكة وأرواح الأبرار، فهؤلاء شعروا أنهم غرباء على الأرض، موطنهم الأصلي هو السماء، يشتاقون إلى الرجوع إليه.

ونحن، أترانا نفكر في عرش الله ومجده، أم أننا ننشغل بالأرض والتراب والرماد والمادة.

ونظل هكذا للأسف الشديد، حتى يدركنا الموت، فندرك أننا قد ضيعنا العمر في أمور عديدة لا نأخذها معنا في أبديتنا.

وفى مناسبة الحديث عن السماء وعرش الله، أتذكر إنني قلت في إحدى قصائدي (اقرأ مقالًا عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في قسم الأسئلة والمقالات) لله تبارك اسمه:

ما بعيد أنت عن روحي التي في سكوت الصمت تستوحي نداك

في سماء أنت حقًا، إنما كل قلب عاش في الحب سماك

عرشك الأقدس قلب قد خلا من هوى الدنيا فلا يحوى سواك

هي ذي العين وقد أغمضها عن رؤى الأشياء على أن أراك

وكذا الأذن لقد أخليتها من حديث الناس حتى أسمعك..

في مرة من المرات يا أخوتي، التقى بأحد القديسين واحد من الملحدين. وسأله الملحد "أين يوجد الله؟ فوضع القديس يده على قلبه، وقال "يوجد هنا".. نعم، يوجد الله في كل قلب يحبه، لأن الله موجود في كل مكان، لا تحده سماء ولا أرض..
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

قد تكون مهتم بالمواضيع التالية ايضاً
الموضوع
ما معنى المسيح هو رئيس السلام
إنتقال مريم الى السماء وتتويجها سلطانة السماء والأرض (مدينة الله السريّة)
ما معنى أن السماء هي عرش الله؟
آيات عن عناية الله، الاطمئنان، عدم الخوف، الرب الراعي الصالح، السلام والراحة مع الله، حسنات الله لنا
ما دام الله في كل مكان، فما معنى أن السماء هي عرش؟


الساعة الآن 08:50 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021