منتدى الفرح المسيحى  


العودة   > >

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم يوم أمس, 07:13 PM   رقم المشاركة : ( 21551 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 671,070 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

عائلة أُعلِنَ جميع أفرادها قدّيسين


وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة


يقع في العشرين من شهر أيلول تذكار الشهيد اسطاتيوس وزوجته وولديه. ومع الصور التالية تجدون نبذة صغيرة عن سيرة حياتهم.

كان القديس اسطاتيوس من أشراف روما، مشهوراً بغناه ومزاياه الحميدة ومقدرته في فن الحرب. وقد شهد يوسيفوس المؤرخ اليهودي أنّه كان قائداً للعساكر الرومانيّة، التي حاصرت اورشليم في عهد ترايانوس قيصر، وقد أدى خدمات جليلة للمملكة الرومانيّة في الحروب ضد اعدائها. وكان عطوفاً جداً على المساكين والفقراء. فخرج ذات يوم الى الصيد، فاذا بغزال أمامه وقد ظهر بين قرنيه صليب المسيح. فآمن بيلاجيدوس بالرب يسوع، مع امرأته وولديه واعتمدوا ودعي بالمعمودية اسطاتيوس. بعدها افتقر وانزوى في إحدى القرى، عائشاً بالمذلة والفقر، شاكراً الله. فنظر الله صبر عبده اسطاتيوس المنقطع النظير وأعاد اليه مجده الغابر فأقامه الملك ترايانوس قائداً لجيشه ففاز بانتصارات عديدة. بعدها خلف ترايانوس الملك ادريانوس. فأراد ان يقيم عيداً حافلاً تُقدم فيه الضحايا للأوثان. فأبى اسطاتيوس حضور هذا الاحتفال، وقال للملك:" أنا مسيحي".


وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

فأخذ الملك يلاطفه ويدعوه للتضحية للأوثان هو وعيلته، فرفض وبقي مع زوجته وولديه ثابتين في إيمانهم لا يهابون التهديد ولا الوعيد. فأمر الملك بسجنهم. وأتى أشراف المدينة يرجونهم أن يعترفوا بالآلهة فينجوا من الموت. فلم يعبأوا بهم. فغضب أدريانوس وأمر بطرحهم للوحوش، فكانت هذه الضواري آنس لهم وأكثر شفقة عليهم من الوحوش البشريّة. عندئذ استشاط ادريانوس غيظاً وأمر فأتوا بثور من نحاس واضرموا حوله النار ووضعوهم في داخله. فماتوا وهم يترنمون بتمجيد الله، وكان استشهادهم سنة 118 للميلاد. أما أجسادهم فبقيت سالمة فجاء المسيحيون وحملوهم ودفنوهم في روما حيث بنيت على أسمائهم كنيسة ما زالت موجودة الى اليوم. وهذه معاني اسمائهم باليونانية اسطلتيوس اي الناجح الثابت، وزوجته تاويستي أي المتكلة على الله، واغابيوس اي حبيب الله. وتاوبستوس اي المتكل على الله.
صلاتهم معنا .آمين.





وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة
 
قديم اليوم, 03:32 PM   رقم المشاركة : ( 21552 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 671,070 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

كلمات ترنيمة ليلي طويل

وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة



ليلي طويل ليس له نهاية ودمعي يسيل من كتر حزني وشجايا
واتاريني كنت عايشة في العالم بلا ادنى دراية ان كل ما فيه باطل وللنفاية
كنت غارقة في شروري وذنوبي والخطايا واكتشفت ان الرب يسوع وحده لي كفاية
احبني حبيبي يسوع للمنتهى وبلا نهاية جه من سماه الي وانقذتي من الهلاك والردايا
جاد بنفسه على الصليب من اجل فدايا بحبه حبيبي يسوع حب للنهاية
هو مخلصي فاديّ سر فرحي ورجايا وهو في اوقات الالم سر عزايا
لذة وضاه منايا ومشتهايا وخدمتي لمجده اعظم نصيب واعظم غاية
 
قديم اليوم, 03:41 PM   رقم المشاركة : ( 21553 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 671,070 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

{ ها أنا معكم }
وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة
وعد الرب يسوع بحضوره المستمرّ مع إخوته المؤمنين في كل لحظة حتى وهم نيام وهذا يستمر إلى انقضاء الدهر.وكم نحن بحاجة ماسة لهذا الوعد .
فهم لن يذهبوا إلى العمل في كل صباح وحدهم بلا مُعين، بل سيختبرون رفقة ابن الله لهم في كل خدماتهم وتجوالهم.
وهو معنا في كل ظروف الحياة ولقد صرَّح قبل صعوده للسماء بأنه لن يتركنا يتامى بعد فراقه .

فمع أننا لا نراه بالعين المجردة كونه ( روح ) ولكننا نشعر ونحس بوجوده معنا في كل حين ... وهذا ما يطمئن قلوبنا .
وعليه فنحن لا نشك بأن الرب يحضر معنا جميعًا ويساعدنا في مرضنا وتجارب الحياة وصعوباتها ويرشدنا ويقودنا وعينه علينا .
ولقد قال :- حتى لو نسيت الأم رضيعها إبن بطنها .. فأنا لا أنساك هوذا على كفي نقشتك .

فهو معنا ولا ينسانا .. فهل نحن معه ؟؟ وهل نسيناه ؟؟
 
قديم اليوم, 03:47 PM   رقم المشاركة : ( 21554 )
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 671,070 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

احذر من التأجيل


وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة




أمين هو ذلك العبد أو الخادم الذى لا يتهاون فى خدمته، بل يعطى الطعام الروحى أو الجسدى فى حينه لأولاده فى الخدمة أو لأى شخص محتاج، والأجمل أن الخادم أو الإنسان المسيحى بصفة عامة يشعر بمن حوله من الناس.

المحتاجون نوعان: نوع يطلب ويعلن عن احتياجه، وهناك نوع لا يتكلم ولا يستطيع أن يعبر عن احتياجه، وهذا لا بد أن نشعر به، بل ونساعده ونقدم له الخدمة التى يحتاجها، والعبد الأمين هو أيضا الذى لا يؤخر توبته ولا يتهاون أو يتكاسل فى ذلك.

العبد الأمين لا يؤجل العمل الروحي ولا يقول في قلبه "سيدي يبطئ قدومه"، بل يحيا ساهرا على خلاص نفسه وخلاص نفوس من حوله، مرددا في قلبه: "تعال أيها الرب يسوع" (رؤ 22: 20) فكم من أناس تاهوا بسبب التأجيل والتسويف!

انزع عنا يا رب نوم الغفلة وأيقظ أرواحنا حتى نسهر في انتظارك وفي خدمتك.
 
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:14 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises