منتدى الفرح المسيحى  


العودة  

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 28 - 11 - 2022, 02:09 PM
الصورة الرمزية Mary Naeem
 
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  Mary Naeem متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 1,066,463

الرب بنعمته المتفاضلة قام بسبعة أعمال لرد نفس بطرس




أن بطرس ليس فقط كان مبشرًا - صيادًا للنفوس، بل أيضًا راعيًا (أعمال٩: ٣٢)، وكان أيضًا معلمًا، لأن الرب قال له ثَبّت إخوتك، وهذا يتم عن طريق التعليم.

الرب بنعمته المتفاضلة قام بسبعة أعمال لرد نفس بطرس:

حذَّره (لوقا٢٢: ٣١)، طلب من أجله (لوقا٢٢: ٣٢)، نصحه (لوقا٢٢: ٤٦)، نظر إليه مباشرة بعد إنكاره (لوقا٢٢: ٦١)، بعد قيامته أرسل له رسالة مع النساء (مرقس١٦: ٧)، بعد قيامته ظهر له على انفراد (لوقا٢٤: ٣٤؛ ١كورنثوس١٥: ٥)، تقابل معه على بحيرة طبرية، في حضور ستة من التلاميذ (يوحنا٢١).

إنه شيء مُعزٍّ ومُبهج أن الصِدِّيق «إِذَا سَقَطَ لاَ يَنْطَرِحُ، لأَنَّ الرَّبَّ مُسْنِدٌ يَدَهُ» (مزمور٣٧: ٢٤)، وها الرب بنفسه تدخل وأمسك بيد بطرس ورد نفسه، فيستطيع أن يقول مع آساف: «أَمْسَكْتَ بِيَدِي الْيُمْنَى» (مزمور٧٣: ٢٣).

بحق ما أروع إلهنا العظيم، الراعي المحب الذي يرد النفس، ويعالج الداء الدفين الذي فينا، فتثق فيه، ولا نتكل على أنفسنا، وهو قادر أن يصنع أمورًا عظيمة فينا وبنا..
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

قد تكون مهتم بالمواضيع التالية ايضاً
الموضوع
الرب الذي منذ الدقيقة الأولى من حياتكِ قد حل فيكِ بنعمته
...فبرغم إنكار بطرس فإن الرب لم ينه خدمته...وسنعرف كيف لم يتركنا الرب عندما فكرنا نحن فى تركه
...وفى الحال قامت حماة بطرس(وصارت تخدمهم).لقد أعطاها الرب الصحة والقوة فاستخدمتها فى خدمة الرب
راحاب والنعمة المتفاضلة
"فالتفت الرب ونظر إلى بطرس. فتذكر بطرس كلام الرب كيف قال له إنك قبل أن يصيح الديك تنكرني ثلاث مرات.


الساعة الآن 03:17 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2023