منتدى الفرح المسيحى  


العودة  

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 16 - 04 - 2021, 12:35 PM
الصورة الرمزية Mary Naeem
 
Mary Naeem Female
† Admin Woman †

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  Mary Naeem غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 857,322 [+]

خًطيُة الموُت ما هي؟





الجواب: الآية الموجودة في يوحنا الأولى 16:5 واحدة من أصعب آيات العهد الجديد في التفسير. "إِنْ رَأَى أَحَدٌ أَخَاهُ يُخْطِئُ خَطِيَّةً لَيْسَتْ لِلْمَوْتِ، يَطْلُبُ، فَيُعْطِيهِ حَيَاةً لِلَّذِينَ يُخْطِئُونَ لَيْسَ لِلْمَوْتِ. تُوجَدُ خَطِيَّةٌ لِلْمَوْتِ. لَيْسَ لأَجْلِ هَذِهِ أَقُولُ أَنْ يُطْلَبَ". ولا يوجد تفسير يجيب على كل الأسئلة التي تطرح حول هذه الآية.

وربما يكون من أفضل التفسيرات هو مقارنة هذه الآية مع ما حدث لحنانيا وسفيرة في سفر أعمال الرسل 1:5-10 (أنظر أيضاً كورنثوس الأولى 30:11). فالخطية التي للموت هي الخطية المتعمدة، والمستمرة، والتي لم يتم التوبة عنها. الله يدعو أولاده للقداسة (بطرس الأولى 2: 16)، ويقوِّمهم عندما يخطئون. فنحن لا "نعاقب" على خطايانا بمعنى خسارة خلاصنا، أو بإنفصالنا الأبدي عن الله، ولكنه يؤدبنا. "لأَنَّ الَّذِي يُحِبُّهُ الرَّبُّ يُؤَدِّبُهُ، وَيَجْلِدُ كُلَّ ابْنٍ يَقْبَلُهُ" (عبرانيين 12: 6).

تقول رسالة يوحنا الأولى 5: 16 أنه يأتي وقت لا يسمح فيه الله للمؤمن بالإستمرار في خطية دون توبة. وعند الوصول إلى هذه النقطة، قد يقرر الله أن ينهي حياة المؤمن العنيد في خطيته. و"الموت" هنا هو موت جسدي. فأحياناً ينقي الله كنيسته بإزالة من يتعمدون عصيانه. ويميز الرسول يوحنا بين "الخطية التي للموت" و "الخطية التي ليست للموت". فلا يتم التعامل مع كل الخطايا في الكنيسة بنفس الطريقة لأنه ليست كل الخطايا في مستوى "الخطية التي للموت".

في أعمال الرسل 5: 1-10 ورسالة كورنثوس الأولى 11: 28-32، تعامل الله مع الخطية المتعمدة في الكنيسة بالموت الجسدي للمخطيء. وهذا ربما هو ما يعنيه الرسول بولس بـ "هَلاَكِ الْجَسَدِ" في كورنثوس الأولى 5: 5.

يقول يوحنا أننا يجب أن نصلي من أجل المؤمنين الذين يخطئون، وأن الله يسمع صلواتنا. ولكن، ربما يأتي وقت يقرر فيه الله أن ينهي حياة المؤمن بسبب خطية لا يتوب عنها. والصلاة من أجل مثل هذا الإنسان العاصي لن تكون فعالة.

الله إله صالح وعادل، وسوف يجعل منا "كَنِيسَةً مَجِيدَةً، لاَ دَنَسَ فِيهَا وَلاَ غَضْنَ أَوْ شَيْءٌ مِنْ مِثْلِ ذَلِكَ، بَلْ تَكُونُ مُقَدَّسَةً وَبِلاَ عَيْبٍ" (أفسس 5: 27). ولتحقيق هذا الهدف يؤدب الله أولاده. ليت الله يحفظنا من قساوة القلب التي تجعلنا نرتكب "خطية للموت".

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

قد تكون مهتم بالمواضيع التالية ايضاً
الموضوع
عش المنصة
تحت المنصة
المنصة
معتصمو المنصة: غلق الطريق أمام المنصة لتأمين مظاهرات "لا للإخوان" هام
شاهد معتصموا المنصة عملوا ايه لشهيد المنصة !!!!!!!!!!!!!!!


الساعة الآن 07:46 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021