منتدى الفرح المسيحىمنتدى الفرح المسيحى
  منتدى الفرح المسيحى
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

الجمعة العظيمة

 الجمعة العظيمة 

لك القوة والمجد والبركة والعزة إلى الأبد آمين
يا ربي يسوع المسيح مخلصني الصالح
قوتي وتسبحتي هو الرب وصار لي خلاصًا مقدسا

+†+ ليس لأحد حُبٌّ أعظم من هذا أن يضع أحدٌ نفسه لأجل أحبائه‏  +†+

العودة  

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03 - 10 - 2014, 04:17 AM
الصورة الرمزية nasser
nasser nasser غير متواجد حالياً
..::| العضوية الذهبية |::..
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: مصر
المشاركات: 22,672

الانسان المسيحى مخلوق للفرح
والمسيحى الذى لا يعرف الفرح
لا يعرف المسيحية على حقيقيتها
لقد اقترنت كل أعياد السيد المسيح بالفرح من البشارة حتى العنصرة.
+ لمّا بشر الملاك جبرائيل العذراء مريم بالحبل الالهى قال لها:
(سلام لك أيتها الممتلئة نعمة الرب معك)(لو28:1) وكلمة(شيرى اليونانية) التى نترجمها سلام تعنى أيضاً(فرح) فالملاك قال لها:
(افرحى أيتها الممتلئة نعمة...) وفرح العذراء انسحب على العالم كله.
+ وعند ولادة السيد المسيح بشّر الملاك جبرائيل الرعاة الساهرين حول مدينة بيت لحم قائلاً: (ها أنا أبشّركم بفرح عظيم يكون لجميع الشعب أنه ولد لكم اليوم فى مدينة داود مُخلّص هو المسيح الرب)(لو 2(10و11)).بشّرهم بفرح عظيم:
+ نسبة للشخص العظيم موضوع البشارة.
+ نسبة للخلاص العظيم الذى سيكمله على الصليب.
+ نسبة للخير العظيم الذى قدمه للبشرية بتجسده.
+ نسبة للسلام العظيم الذى حلّ على الأرض لأنه صالح السمائيين مع الأرضيين وجعل الاثنين واحداً ونقض حائط السياج المتوسط صانعاً سلاماً(أف2(14و15)) وقد تنبأ اشعياء النبى عن هذا السلام بقوله: (لأنه يُولد لنا ولد ونُعطى ابناً وتكون الرياسة على كتفه ويُدعى اسمه عجيباً مُشيراً الهاً قديراً أباً أبدياً
رئيس السلام.لنموّ رياسته وللسلام لا نهاية)(اش9(6و7)) أى سلام أبدى لا نهائى.
لذلك ظهر مع الملاك المُبشر جمهور من الجند السماوى(الملائكة)
مسبّحين الله قائلين: (المجد لله فى الأعالى وعلى الأرض السلام وبالناس المسرّة)(أى الفرح)(لو 2(13و14)).
وعند ميلاده أيضاً ذهبت البشارة المُفرحة الى المجوس سُكّان المشرق بنجم متميز قادهم الى بيت لحم لينظروا الملك المولود
(فلما رأوا النّجْم فرحوا فرحاً عظيماً جداً)(مت 10:2).
+ السيد المسيح أثناء خدمته على الأرض كان سبب فرح لكثيرين
بكلماته ومعجزاته:............
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 03 - 10 - 2014, 06:43 AM
الصورة الرمزية Ramez5
Ramez5 Ramez5 متواجد حالياً
❈ Administrators ❈
 
تاريخ التسجيل: May 2012
الدولة: Cairo - Egypt
العمر: 45
المشاركات: 27,297

ميرسى على الموضوع
ربنا يبارك خدمتك
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 03 - 10 - 2014, 09:01 PM
الصورة الرمزية Mary Naeem
Mary Naeem Mary Naeem غير متواجد حالياً
† Admin Woman †
 
تاريخ التسجيل: May 2012
الدولة: Egypt
المشاركات: 711,036

مشاركة جميلة جدا
ربنا يبارك حياتك
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 04 - 10 - 2014, 01:51 PM
الصورة الرمزية nasser
nasser nasser غير متواجد حالياً
..::| العضوية الذهبية |::..
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: مصر
المشاركات: 22,672

رامز
مارى
شكراً على المرور الجميل
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 04 - 10 - 2014, 02:10 PM
الصورة الرمزية nasser
nasser nasser غير متواجد حالياً
..::| العضوية الذهبية |::..
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: مصر
المشاركات: 22,672

+ السيد المسيح أثناء خدمته على الأرض كان سبب لفرح كثيرين بكلماته ومعجزاته: شفى المرضى أقام الموتى وأخرج الشياطين فكان ذلك يسبب الفرح والسعادة.
كما كان سبب فرح وتعذية لتلاميذه فى وسط متاعب الخدمة.قال لهمسأراكم أيضاً فتفرح قلوبكم ولا ينزع أحد فرحكم منكم(يو22:16)).وقبيل صعوده قال لتلاميذهسلاماً أترك لكم.سلامى أعطيكم...لا تضطرب قلوبكم ولا ترهب)(يو27:14)).
+ بعد قيامته من بين الأموات دخل الى التلاميذ فى العُلية والأبواب مُغلّقة(ووقف فى الوسط وقال لهم:سلام لكم ولمّا قال هذا أراهم يديه وجنبه ففرح التلاميذ اذ رأوا الرب)
(يو20:20)) وكانوا غير مصدقين من الفرح ومتعجبين
(لو 41:24))
+ وعند صعوده الى السماء(أخرجهم خارجاً الى بيت عنيا-ثم الى جبل الزيتون-ورفع يديه وباركهم وفيما هو يباركهم انفرد عنهم وأُصعد الى السماء.فسجدوا له ورجعوا الى أورشليم بفرح عظيم وكانوا كل حين فى الهيكل يسبّحون ويباركون الله)(لو 24(50-52)) والتسبيح دليل الفرح حسب قول الرسول:
(أمسرور أحداً؟ فليرتّل)(يع13:5)).
+ وبعد حلول الروح القدس فى يوم الخمسين......
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 04 - 10 - 2014, 04:11 PM
الصورة الرمزية nasser
nasser nasser غير متواجد حالياً
..::| العضوية الذهبية |::..
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: مصر
المشاركات: 22,672

+ وبعد حلول الروح القدس فى يوم الخمسين غمر الفرح الرسل والكنيسة كلها((وكانوا كل يوم يواظبون(على الصلاة)
فى الهيكل بنَفْس واحدة.واذ هُمْ يكسرون الخبز فى البيوت(موائد الأغابى) كانوا يتناولون الطعام بابتهاج وبساطة قلب مسبّحين الله ولهم نعمة لدى جميع الشعب))(أع 46:2).
ولما قبض اليهود على الرسل حاكموهم وسجنوهم ثم جلدوهم
(أمّا هم فذهبوا فرحين من أمام المَجمع لأنهم حُسبوا مُستأهلين أن يُهانوا من أجل اسمه)
(أع5(40و41).
تُسمى الكنيسة هذه المناسبات......
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 05 - 10 - 2014, 04:03 PM
الصورة الرمزية nasser
nasser nasser غير متواجد حالياً
..::| العضوية الذهبية |::..
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: مصر
المشاركات: 22,672

تُسمى الكنيسة هذه المناسبات(الميلاد القيامة...الخ) أعياد سيدية لأن العيد يعود الينا كل سنة مقترناً دائماً بالفرح والبهجة.
الفرح والسلام من ثمار الروح القدس حسب قول الرسول بولس:
(وأمّا ثمر الروح فهو محبة فرح سلام طول أناة لطف صلاح ايمان وداعة تعفف)(غل22:5).والفرح كثمرة من ثمار الروح القدس يكون فرحاً روحياً مقدساً وكذلك السلام بكل أنواعه:سلام مع الله سلام مع الناس سلام مع النفس.
الفرح ثمرة من ثمار الايمان بالمسيح والالتصاق به والتعمّق فى محبته.يقول معلمنا بطرس الرسول:(يسوع المسيح...لكن تؤمنون به فتبتهجون بفرح لا يُنطق به ومجيد)بطرس الأولى8:1
كتب معلمنا بولس الرسول رسالته الى كنيسة فيلبى وهو مسجون فى سجن روما والسلاسل فى يديه ورغم هذا ملأها بعبارات الفرح والبهجة حتى سمّتها الكنيسة
(رسالة الفرح) لأنه لا يخلو أصحاح من أصحاحاتها الأربعة من عبارات الفرح والبهجة ومنها:
+ بهذا أنا أفرح.بل سأفرح أيضاً(18:1).
+ تمّموا فرحى حتى تفتكروا فكراً واحداً ولكم محبة واحدة(2:2).
+ أخيراً يا اخوتى افرحوا فى الرب(1:3).
+ يا اخوتى الأحباء والمُشتاق اليهم يا سُرورى واكليلى اثبتوا هكذا فى الرب أيها الأحباء(1:4).
+ افرحوا فى الرب كل حين وأقول أيضاً:افرحوا(4:4).
+ سلام الله الذى يَفُوق كل عقل يحفظ قلوبكم وأفكاركم فى المسيح يسوع..واله السلام يكون معكم((4(7و9)).
+ فَرحتُ بالرب جداً(10:4).
ونحن ننصح كل حزين أن يقرأ كثيراً فى هذه الرسالة ليمتلىء بالفرح الروحى والسلام الالهى العميق.وحين يمتلىء القلب بالفرح يظهر هذا الفرح على الوجه
حسب قول الحكيمالقلب الفرحان يجعل الوجه طلقاً وبحُزن القلب تنسحق الروح)(أم13:15).
كيف نقتنى الفرح؟ أو ما هى مفاتيح حياة الفرح؟
..........
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 07 - 10 - 2014, 03:02 PM
الصورة الرمزية nasser
nasser nasser غير متواجد حالياً
..::| العضوية الذهبية |::..
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: مصر
المشاركات: 22,672

كيف نقتنى الفرح؟ أو ما هى مفاتيح حياة الفرح؟
+ مفتاح التوبة:
الانسان البعيد عن الله لا يشعر بالفرح ولا حتى بالسلام قال الرب على لسان اشعياء النبى:لا سلام قال الهى للأشرار فالشرير كالبحر المضطرب الذى لا يستطيع أن يهدأ(ولو حاول ذلك) بل يقذف حمأة وطيناً(اش 57(20-21)).
حتى لو بدا الانسان الشرير سعيداً بين الناس لكن كثيراً ما تهاجمه عقدة الاحساس بالذنب فيعيش فى الحزن والأسى.
لكنه لو حوّل هذه الطاقة المُدمرة الى طاقة خلاّقة وقدم لله توبة صادقة لانسكب الفرح فى قلبه بغزارة كما فرحت به السماء كقول الرب هكذا يكون فرح فى السماء بخاطىء واحد يتوب أكثر من تسعة وتسعين باراً لا يحتاجون الى توبة)(لو7:15)
التائب يعيش فى سلام مع نفسه ومع الله كقول النبىسلام سلام للبعيد وللقريب قال الرب وسأشفيه)(اش19:57) من الخطية وأعراضها القاتلة وآثارها المدمرة.
+مفتاح اكتشاف معنى الحياة:
كثيرون يسألون:لماذا خلق الله الانسان؟ لماذا أنا موجود؟
ويكون الجواب أحد ثلاثة:
-تفاهة الحياة: كما قال أحد الفلاسفةما هذه الحياة الاّ أرحام تدفع وقبور تبلع) والذى يحس بتفاهة الحياة يقع فى اليأس والاحباط والسلبية واللامبالاة ولا يتمتع بالفرح أو السلام.
-الحياة الدنيا هى كل شىء:فيهتم بالحياة الأرضية أكثر من اللازم فيلهث وراء متعها ولهوها ومالها وشهواتها وملذّاتها مع أن لذات العالم كالماء المالح لا تروى عطشاناً ولا تُعطى فرحاً روحياً
ولا سلاماً قلبياً.
-الانسان مخلوق لمجد الله:كما قال الربهذا الشعب جبلته لنفسى.يُحدّث بتسبيحى...لمجدى خلقته وجبلته وصنعته
(اش43(7و21)).
وكما قال الحكيمالرب صنع الكُلّ لغرضِهِ)(أم4:16).وكما قال الرسوللأننا نحن عملُهُ مخلوقين فى المسيح يسوع لأعمال صالحة قد سبق الله فأعدّها لكى نسلُك فيها)(أف10:2).حينما يعرف الانسان أن حياته لها هدف وغرض وعمل ومعنى ورسالة ويجاهد ليكمل هذه الرسالة يحس بسعادة وفرح وسلام عميق.
+مفتاح التسليم:
..........
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 10 - 10 - 2014, 02:56 PM
الصورة الرمزية nasser
nasser nasser غير متواجد حالياً
..::| العضوية الذهبية |::..
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: مصر
المشاركات: 22,672

+ مفتاح التسليم:
ينصحنا المُرنم قائلاًاتّكل على الرب وافعل الخير.اسكُن الأرض وارعَ الأمانة.وتلذّذ بالرب فيعطيك سُؤل قلبك.سلّم للرب طريقك واتّكل عليه وهو يُجرى...أمّا الودعاء فيرثون الأرض ويتلذّذون فى كثرة السلامة)(مز37(3-11)).
التسليم يرفعنا فوق الشدائد والآلام.يقول الرسولأفرحُ فى آلامى..
لذلك أُسرّ بالضعفات والشتائم والضرورات والاضطهادات والضيقات لأجل المسيح)(كو 1(24)-كو 2(10:12).
مشكلتنا أننا نضع المشاكل بيننا وبين المسيح فتحجب عنا رؤية وجهه المُحب فنتعب ونفقد سلامنا وفرحنا المفروض أن نضع المسيح بيننا وبين المشاكل ونطلب منه أن يساعدنا على حلها وبذلك لا نفقد سلامنا.
+مفتاح النظرة الأبدية:
الذى يُركز كل نظره على الأرض يتعب لأن الحياة مملوءة بالمشاكل والرسول نبّهنا بقولهان كان لنا فى هذه الحياة فقط رجاء فى المسيح فاننا أشقى جميع الناس)(كو 1(19:15)) لأن المسيح لم يعدنا هنا بشىء.أما الذى يركز نظره على الأبدية يتعزّى ويتشجع ويفرح بوعود الرب الكثيرة ومنهامن يغلب فسأعطيه أن يجلس معى فى عرشى)(رؤ 21:3)
(من يغلب يرث كل شىء وأكون له الهاً وهو يكون لى ابناً)
(رؤ 7:21).
+ كلّمتكم بهذا لكى يثبت فرحى فيكم ويُكْمل فرحكم(يو11:15) الرب يسوع
+ بدون فرح تكون التقوى والصلاة بلا نعمة نظراً لأن قوتهم تكمن فى الفرح ألكسندر شميمن
+ الفرح ليس أحد مكونات المسيحية فقط بل هو التناسق النغمى الذى يخترق كل شىء ألكسندر شميمن
+ روح الله يملأ كل ما يلمسه الفرح سيرافيم صاروفسكى
+ الفرح المقدس هو نبض الحياة مارتن بابر
+ بدون اعلان هذا الفرح تكون المسيحية مُبهمه
ألكسندر شميمن
+ افرحوا فى الرب كل حين وأقول أيضاً افرحوا
(فى 4:4) بولس الرسول
الفرح المقدس هو نبض الايمان:
........
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 11 - 10 - 2014, 06:50 AM
الصورة الرمزية nasser
nasser nasser غير متواجد حالياً
..::| العضوية الذهبية |::..
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: مصر
المشاركات: 22,672

الفرح المقدس هو نبض الايمان:
هناك شىء واحد يريده كل انسان.
أنت تريده أنا أريده كل شخص يريده.
ما هو؟ الفرح.
أنا وأنت خُلقنا للفرح ان فقدناه فقدنا أحد أسباب وجودنا.
فى الحقيقة الغرض الذى عاش الرب يسوع لأجله ومات هو أن يُعيد الفرح الذى فقدناه.فهو قالكلّمتكم بهذا لكى يثبُت فرحى فيكم ويُكمَل فرحكم)(يو11:15).
(المسيحية مبهمة بدون فرح)-كتب الأب شميمن-فالفرح هو العمل الرئيسى ليس فى السماء فقط بل فى الأرض أيضاً.
(الفرح المقدس هو نبض الحياة)-قال مارتن بابر-فقد خلقنا الله للفرح لا للحزن.
أين نرى الانسان للمرة الأولى؟أين وضع الله الانسان بعد أن خلقه؟
فى الفردوس فى موضع الفرح ولم يفقد الانسان الفردوس الا بعد رفضه لله.
الفرح والابتهاج:
.........
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

قد تكون مهتم بالمواضيع التالية ايضاً
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الإنسان المسيحى مخلوق للفرح Ramez5 قسم المواضيع المسيحية المتنوعة 0 18 - 11 - 2015 11:32 AM
اية اليوم - موضوع متجدد Jesusslave ايات من الكتاب المقدس للحفظ 7 29 - 10 - 2015 06:53 PM
انتظروا كل يوم اضافات وملحقات وصور مقصوصة حصرية للفوتوشوب - موضوع متجدد هدية من الفرح المسيحى sama smsma قسم أدوات ودروس التصميمات 35 30 - 01 - 2013 10:38 PM
ملحقات .. موضوع شيق متجدد jan kapallo قسم أدوات ودروس التصميمات 13 01 - 08 - 2012 05:22 PM
اكبر موسوعه للعطور في منتدى الفرح المسيحى - موضوع متجدد ابن الباباا الجمال والمكياج 7 10 - 07 - 2012 10:38 PM


الساعة الآن 10:19 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises