منتدى الفرح المسيحى  


العودة   منتدى الفرح المسيحى > منتدى السمائيات > قسم السيدة العذراء مريم والدة الإله

أعجوبة أيقونة رقاد والدة الإله مع الرّاهب ميثوديوس

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 12 - 06 - 2017, 09:36 PM
الصورة الرمزية walaa farouk
 
walaa farouk Female

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  walaa farouk غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 122664
تـاريخ التسجيـل : Jun 2015
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : مصر
المشاركـــــــات : 71,046 [+]

أعجوبة أيقونة رقاد والدة الإله مع الرّاهب ميثوديوس 1497303254651.jpg



جاء الرّاهب ميثوديوس إلى إسقيط كبسوكاليفيا في جبل آثوس شابًا يافعًا في نهاية القرن الثّامن عشر ليصبح راهبًا، لكن لم تكن له لحية.
لذلك صلّى بحرارة قدّام أيقونة رقاد والدة الإله في الإسقيط كي تهبه لحية ويقبله الآباء راهبًا بينهم – إذ إنّ التّقليد هناك لم يكن يقبل أنّ يُصَبح أحدٌ راهبًا إن لم تكن له لحية.
صلّى بحرارة ودموع، وإذا بالشّعر ينبت لديه، حتّى صارت له لحية متكاملة.
في الصّباح، لم يصدّق الآباء عيونهم إذ رأوا ميثوديوس في الكنيسة وله لحية. في ما بعد، قُدّم لمجمع آباء الإسقيط وصًيِّرَ راهبًا وأُعطي اسم ميثوديوس وأقيمت سهرانة لتقديم الشّكر لوالدة الإله على صنيعها معه.
غير أنّ لحية ميثوديوس لم تتوقّف عن النّموّ، بل استمرّت في النّموّ إلى أن صارت أطول من قامته، وكي يستطيع تمديدها بأكملها كان عليه أن يقف على مسندٍ صغيرة.
ذات يوم جاء إلى الجبل المقدّس الحاكم التّركيّ وبعد أن رأى أيقونة القدّيسَين "بطرس الآثوسي وأنوفريوس" في كنيسة "كارييس" قال: "إليكم لماذا تضلّون! من المستحيل أن تكون لمرءٍ لحية بهذا الطول!".
عندها استدعى رئيس الجبل المقدّس الرّاهب ميثوديوس ليأتي ويمثُل أمام الحاكم التّركي. فجاء وبسط له لحيته بأكملها حتّى وصلت إلى الأرض وهو واقف على مسندٍ.
كتب الحاكم التّركي للسّلطان عن هذا المشهد العجيب، فطلب منه هذا الأخير أن يبعث بميثوديوس إلى القسطنطينية كي يراه بنفسه. نصح الحاكم التّركيّ ميثوديوس أن لا يقبل هدايا من السّلطان بل أن يطلب منه فقط أن يُبقي على حياته. وهكذا حصل، فإنّ السّلطان أُعجب كثيرًا بمنظر الرّاهب ميثوديوس وعرض عليه هدايا جزيلة الثّمن غير أنّ الرّاهب طلب أن تُمنح له حياته، فتمّ له ذلك، وعاد إلى الجبل من دون أن يمسّه أذى.
وفي إسقيط القدّيس يوحنّا اللّاهوتيّ هناك ترنيمة مكتوبة باللّغة التّركية نظمها ميثوديوس لوالدة الإله وهي محفوظة إلى يومنا هذا. وفي كنيسة القدّيس ميثوديوس توجد أيقونة الرّقاد لوالدة الإله الّتي صلّى أمامها الرّاهب ميثوديوس من أجل لحيته وهي مكرّمة من كلّ رهبان الجبل.
وتحتفل اليوم 12 حزيران الكنيسة البيزنطية الأرثوذكسية بعيد القديس أونوفريوس
لتكن صلواتهم معنا - آمين


رد مع اقتباس
قديم 13 - 06 - 2017, 01:52 PM   رقم المشاركة : ( 2 )
Mary Naeem Female
† Administrator Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 556,015 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem غير متواجد حالياً

افتراضي رد: أعجوبة أيقونة رقاد والدة الإله مع الرّاهب ميثوديوس

في منتهى الجمال يا قمر
ربنا يباركك
  رد مع اقتباس
قديم 13 - 06 - 2017, 07:31 PM   رقم المشاركة : ( 3 )
walaa farouk Female

الصورة الرمزية walaa farouk

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 122664
تـاريخ التسجيـل : Jun 2015
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : مصر
المشاركـــــــات : 71,046 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

walaa farouk غير متواجد حالياً

افتراضي رد: أعجوبة أيقونة رقاد والدة الإله مع الرّاهب ميثوديوس

ميرسى كتير على مرورك الغالى
  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:12 AM
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises
|| بالتعاون و العطاء نصنع النجاح و الأستمرارية لهذا الصرح الكبير ||
جميع المواضيع والمشاركات المكتوبة تعبر عن وجهة نظر كاتبها
وليس بالضرورة عن وجهة نظر إدارة المنتدى