منتدى الفرح المسيحى  


الصوم الكبير


 الصوم الكبير - أسبوع الإستعداد 

في بداية الصوم الكبير لا تفكر في الأكل والشرب أو صعوبة الصوم أو سهولته
 لكن أدخل إلى مخدعك وفكر كيف تقترب إلى الله وتتقدس في هذا الصوم
فرحلة الصوم سوف تبدأ بعد أن تدخل المخدع وتغلق بابك وليكن هذا الأسبوع أسبوع صلاة


العودة   منتدى الفرح المسيحى > منتدى كلمة الله الحية والفعالة > كلمة الله تتعامل مع مشاعرك

وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم يوم أمس, 05:34 PM   رقم المشاركة : ( 16311 )
Mary Naeem Female
† Administrator Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 526,577 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem غير متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

القديس الشهيد الأنبا بيسوره الأسقف المصري (القرن 4 م )‏
أسقف مصيل في مصر . أشتهى سفك دمه على اسم المسيح . جمع الشعب و أوصاهم بأوامر الرب و عرفهم برغبتهم في نيل اكليل الشهادة .
بكوا و أرادوا ان يمنعوه . و لما لم يقدروا هو و 3 أساقفة : بسيحوس و فاناليخوس و ثيودوروس . عرضوا أنفسهم للوالي معترفين بالرب يسوع .
عذبهم و ضرب أعناقهم . جسد بيسوره كان في نشيل بمركز طنطا ثم جعل بكنيسة مار جرجس بقصر الشمع بمصر القديمة .
استعرنا ذكره من السنكسار القبطي , يوم 9 من شهر التوت وفق التقويم المحلي .
توقيع » Mary Naeem

من مواضيع Mary Naeem

 
قديم يوم أمس, 05:41 PM   رقم المشاركة : ( 16312 )
Mary Naeem Female
† Administrator Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 526,577 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem غير متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

القديس باروخ النبي
28 أيلول شرقي ( 11 تشرين الأول غربي)‏
كان باروخ تلميذ ارميا النبي وكاتبه. ارتبط بمعلمه بمحبة عميقة حتى صار واياه روحاً واحداً. بعدما سقطت اورشليم في يد نبوخذ نصر في العام 578 قبل الميلاد، فر الى مصر مع معلمه، ومن هناك انتقل الى بابل مع المسبيين من المدينة المقدسة.
يقال انه انعزل في مغارة ليبكي خطايا اسرائيل. رقد بسلام بعد وقت قصير من وفاة ارميا. تنبأ في الكتاب الذي خطه في بابل بمجيء المخلص فقال في الاصحاح الثالث من نبوءته: " هذا هو إلهنا ولا يعتبر حذاءه آخر. هو وجد طريق التأدب بكماله وجعله ليعقوب عبده ولإسرائيل حبيبه. وبعد ذلك تراءى على الارض وتردد بين البشر" ( 3: 36-38(
طروبارية القديس باروخ النبي باللحن الثاني
إنَّنا مُعَيِّدونَ لِتَذْكارِ نَبِيِّكَ باروخ وبِهِ نَبْتَهِلُ إِلَيْكَ يا رَب. فَخَلِّصْ نُفُوسَنا
توقيع » Mary Naeem
 
قديم يوم أمس, 05:43 PM   رقم المشاركة : ( 16313 )
Mary Naeem Female
† Administrator Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 526,577 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem غير متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

القدّيس الشهيد بائيسيوس الأنطاكي
6 أيلول شرقي ( 19 أيلول غربي)‏
عيده في السنكسار القبطي في الأول الشهر الصغير .من هناك استعرناه . أخوه أباهور و أمه ديودوره استشهدا أولاً . أباهور كان من جند أنطاكيا. كان بائيسيوس تقياً و عالماً و قساً. إثر استشهاد أمّه و أخيه في الإسكندرية .وزع ماله على الفقراءو اعترف بالمسيح . عُذِّب وقُتل .
توقيع » Mary Naeem
 
قديم يوم أمس, 05:44 PM   رقم المشاركة : ( 16314 )
Mary Naeem Female
† Administrator Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 526,577 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem غير متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

القديسون الشهداء بريموس وسكوندوس وكيرللس
2 تشرين الأول شرقي (15 تشرين الأول غربي)‏
لا نعرف الزمن الذي استشهدوا فيه، لكنهم قضوا من أجل الإيمان بالرب يسوع في مدينة أنطاكية العظمى. ذكرهم في السنكسار اللاتيني.
توقيع » Mary Naeem
 
قديم يوم أمس, 05:45 PM   رقم المشاركة : ( 16315 )
Mary Naeem Female
† Administrator Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 526,577 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem غير متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

القديس بولس البسيط
4 تشرين الأول شرقي (17 تشرين الأول غربي)‏
عاش في العالم كرجل متزوج إلى أن بلغ الستين. أمسك، ذات يوم، زوجته تخونه، فترك كل شيء وذهب إلى القديس انطونيوس في البرية حيث صار راهباً على يديه. ومع أنه كان بسيطاً وأمياً، فإنه بلغ حداً من الكمال الروحي كان قادراً معه على أن يرى نفس كل إنسان كما يرى الناس أجساد يعضهم البعض. وكان، إلى جانب ذلك، صانع عجائب. رقد في سن متقدمة في العام 340 للميلاد.
القديسون لبونيوس القنصل وأفسافيوس وفيليكس الشهيدان الذين كانوا على صلة بالقديسين الشهيدين
توقيع » Mary Naeem
 
قديم يوم أمس, 05:50 PM   رقم المشاركة : ( 16316 )
Mary Naeem Female
† Administrator Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 526,577 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem غير متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

هزيمة الموت


هزيمة الموت
من يقدر أن يهزم الموت، والموت شبح الخطية الرهيب يهدد الذين ما زالوا تحت سلطان الخطية؟!!
الموت حكم قضائي نهائي صادر من الله إلى آدم الذي أوصاه أن لا يأكل من الشجرة، لأنه يوم يأكل منها موتاً يموت..
" مِنْ أَجْلِ ذلِكَ كَأَنَّمَا بِإِنْسَانٍ وَاحِدٍ دَخَلَتِ الْخَطِيَّةُ إِلَى الْعَالَمِ، وَبِالْخَطِيَّةِ الْمَوْتُ، وَهكَذَا اجْتَازَ الْمَوْتُ إِلَى جَمِيعِ النَّاسِ، إِذْ أَخْطَأَ الْجَمِيعُ."
(رومية 5: 12)
*
والعجيب، أن الإنسان المحكوم عليه بالموت يصارع للتمسك بالحياة. فهو من خوف الموت يكون في حالة موت..
فمنذ أن سقط الإنسان وهو يكافح طلباً للحياة..
فبنى وهدم..
غرس وحصد وعمل لنفسه الحصون خوفاً من أن يدركه الموت..
واخترع كل آلات الحرب والدمار، لكي يهلك أخاه الإنسان..
ليضمن لنفسه الحياة..
ولكن هل قدر؟
فالشيء الوحيد الذي غلب الإنسان هو الموت.
ومن يقدر أن يهزم الموت؟
*
إن الإنسان في غبائه أراد أن يهرب من حكم الموت..
ولم ينجح!!
قال النبي داود :
"أَيْنَ أَذْهَبُ مِنْ رُوحِكَ؟

وَمِنْ وَجْهِكَ أَيْنَ أَهْرُبُ؟
إِنْ صَعِدْتُ إِلَى السَّمَاوَاتِ فَأَنْتَ هُنَاكَ، وَإِنْ فَرَشْتُ فِي الْهَاوِيَةِ فَهَا أَنْتَ."
(المزمور 139: 7-8)
*
لكن الله دبر في محبته ورحمته فداء للإنسان الساقط لينقذه من حكم الموت..
بأن أسلم الرب يسوع نفسه للموت طوعاً لكي يفتدي الذي تحت حكم الموت..
لأنه بموته الفدائي الكفاري على الصليب أباد بالموت من له سلطان الموت أي إبليس وقام من بين الأموات منتصراً لكي يعطينا الحياة الفضلى..
وكل من يؤمن أن يسوع مات وقام، ويؤمن أنه ليس بأحد غيره الخلاص..
تكون له الحياة الأبدية..
لأنه كما في آدم يموت الجميع هكذا في المسيح سيُحيا الجميع..
فاهتفي أيتها البشرية لأن يسوع قد هزم الموت..
الذي هو آخر عدو يبطل..
أيها الخائف لا تخف وتمسك بصليب المسيح المُقام الذي به تقدر أن تنتصر وأن تهزم الموت.
* * *
أشكرك أحبك كثيراً...
الرب يسوع يحبك ...
بركة الرب لكل قارئ .. آمين .
وكل يوم وأنت في ملء بركة إنجيل المسيح... آمين

يسوع يحبك ...
توقيع » Mary Naeem
 
قديم يوم أمس, 05:52 PM   رقم المشاركة : ( 16317 )
Mary Naeem Female
† Administrator Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 526,577 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem غير متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

الله يحبك


الله يحبك
من أعظم الحقائق الإلهية المعلنة في الكتاب المقدس هي:
إن الله القدوس، القدير، المهوب، العظيم، هو إله محب. وأبرز صفاته الإلهية التي يعلنها كتاب العهد الجديد، هي المحبة.
والرسول يوحنا لا يتكلم عن المحبة كإحدى صفات الله فحسب، بل يعتبرها جزء من كيانه الإلهي، إذ يقول:
" اللهَ مَحَبَّةٌ".
أما هدف هذه المحبة العظيمة،
فهو الإنسان! أنت وأنا!
فيا لها من حقيقة ساطعة بأن الله يحبني أنا!
الله يحبك أنت!
*
صحيح أن الله القدوس يبغض شرورك، ولا يوافق على تصرفاتك الخاطئة، لكنه يحبك أنت!
يحب نفسك الثمينة الخالدة!
فهو يحبك، بالرغم من تهاونك واستخفافك بالأمور الروحية!
فلربما اختلقت لنفسك الأعذار بأنه ليس لديك متسع من الوقت للاهتمام بما فوق ، وقد قررت أن تُخرج الله من دائرة تفكيرك لتعيش على هواك، وتتفاعل طبيعياً مع نزواتك ورغباتك الجسدية دون رادع أو رقيب، ضارباً بعرض الحائط جميع القيم الروحية وكأن الله غير موجود!
وبالرغم من ذلك، لا زال الله يحبك، ويريدك أن تبادله المحبة.
*
وهو يحبك، بالرغم من عصيانك وتمرّدك على وصاياه وشرائعه!
فكم من عادات ذميمة وخصال سيئة، لا تتفق مع إرادة الله، تمارسها بفخر واعتزاز زعماً منك بأنك تواكب قافلة التقدم والرقي!!
وكم من عبارات مبتذلة وألفاظ رخيصة تنطق بها شفتاك، قد نهاك الله عن التلفّظ بها قطعياً!
وكم من تصرفات تصدر منك، تهين اسم الله!
ومع كل هذا، إن الله بقلبه الكبير يحبك، ويطيل أناته عليك.
*
يحبك، رغم تصلبك وعنادك!
فكم من فرص ذهبية رتبها الله ليسمعك فيها صوته العذب الحنون وأنت ترفض!
ألا تذكر عندما كلمك أثناء المرض، وشعرت وقتئذ أنك بأمس الحاجة إليه؟
وربما وعدته أنك ستتوب عن الخطية إذا ما وهبك الصحة من جديد، لكنك قسّيت قلبك وحنثت بوعدك حالماً زال الألم وارتفع الخطر، ثم تصلبتَ ورفضت نعمته المقدمة لك مجاناً!
فوق كل هذا، ثق إن الله يحبك، ولا زال يتعامل معك.
*
فمع كونك تتهاون وتستخف..
تعصى وتتمرد.. تتصلب وتعاند...
وأحياناً تكفر وتلحد، تيقَّن بأن الله يحبك، ويعرض نعمته المجانية عليك.
فهو يحبك أنت! أنت بالذات! أنت شخصياً.
فأنت واحد من العالم الذي أحبه الله وبذل ابنه الوحيد لأجل خلاصه.
تجاه محبته العظيمة يطلب الله منك أن:
تدرك، أنه مع كونه يحب نفسك الثمينة جداً، لكنه يمقت خطاياك التي أفسدت حياتك، وعطّلت الشركة بينك وبينه.
*
تختلي بنفسك في محضر الله، وتعترف له بخطاياك،
فهو مستعد أن يغفرها ويطهرك من كل إثم.
*
تصمم على التوبة الحقيقية، وهي ترك الخطية وعدم الرجوع إليها مستعيناً بالمسيح يسوع الحي.
فهو قادر أن يعينك وينصرك على التجارب.
*
ترسم هدفاً لحياتك الجديدة،
وهو أن تقصد مجد الرب يسوع وتعمل إرادته كما هي معلنة في إنجيله المقدس.

وبما أنه يحبك،
فهو يطلب منك أن تُقْبِل إليه الآن وترفع إليه قلبك قائلاً:
يا رب، ارحمني أنا الخاطئ طهّر قلبي بدم المسيح. وساعدني كي أقدّر محبتك..
وأحبك من كل قلبي.. باسم المسيح، آمين.
* * *
أشكرك أحبك كثيراً...
الرب يسوع يحبك ...
بركة الرب لكل قارئ .. آمين .
وكل يوم وأنت في ملء بركة إنجيل المسيح... آمين

يسوع يحبك ...
توقيع » Mary Naeem
 
قديم يوم أمس, 06:04 PM   رقم المشاركة : ( 16318 )
Mary Naeem Female
† Administrator Woman †

الصورة الرمزية Mary Naeem

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 9
تـاريخ التسجيـل : May 2012
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة : Egypt
المشاركـــــــات : 526,577 [+]

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

Mary Naeem غير متواجد حالياً

افتراضي رد: وجبـــــــة روحيـــــ(†)ــــــــــة يوميـــــــــة

الرد علي شبهة ما جئت لألقي سلاماً بل سيفاً مت 10: 34.

الرد باختصار دون الاتيان بما هو قديم في الردود فهذه الشبهة استوفت حقها لكن اضيف الاتي :-

السيف هو رمز للصراع الحاد والانقسام .فالانقسام ليس ناتجاً من بشارة المسيح داخل الاسرة .لكن من الاشخاص انفسهم الذين اتخذوا مواقف متمرده .

Pfeiffer, C. F., & Harrison, E. F. (1962). The Wycliffe Bible commentary : New Testament (Mt 10:34). Chicago: Moody Press..

ولقد اشار التلمود الي سفر ميخا 7 : لأن الابن مستهين بالأب والبنت قائمة على أمها والكنة على حماتها وأعداء الإنسان أهل بيته.” والي العصر المسياني :

في Sanhedrin 97a


“It has been taught: R. Nehorai said, ‘In the generation when Messiah comes, young men will insult the old, and old men will stand before the young [to give them honor]; daughters will rise up against their mothers, and daughters-in-law against their mothers-in-law. The people will be dog-faced, and a son will not be abashed in his father’s presence.’ ”

فكان تعليم الرابي Nehorai ” ان الجيل الذي سيأتي فيه المسيا .سيزدري الصغار الكبار .وسوف يقف الكبار من الرجال ضد الصغار .وتنتفض البنات ضد أمهاتهم .والبنات في الناموس ضد الامهات في الناموس .والشعب سيكون قبيح .والابن سيكون غير خجول في وجود والده .

فهذا المقطع مشابه تماما لما جاء في لوقا 1 : 17

17 ويتقدم امامه بروح ايليا وقوته ليرد قلوب الآباء الى الابناء والعصاة الى فكر الابرار لكي يهيئ للرب شعبا مستعدا.

وايضاً ما جاء في ملاخي 3 : 23 – 24

5 هانذا ارسل اليكم ايليا النبي قبل مجيء يوم الرب اليوم العظيم والمخوف.

6 فيرد قلب الآباء على الابناء وقلب الابناء على آبائهم لئلا آتي واضرب الارض بلعن

فالانتقادات الذين اشاعوها دعاة الفتن ضد هذه الاية .هي بعيده عن هدف يسوع فهدف يسوع ليس خلق الجدل .لكن انهاءه .فهو يعلم ما سيحدث من توتر عند افراد الاسرة الواحده الذين وثقوا في يسوع والذين لم يثقوا فيه .


Stern, D. H. (1996). Jewish New Testament Commentary : A companion volume to the Jewish New Testament (electronic ed.) (Mt 10:35). Clarksville: Jewish New Testament Publications
توقيع » Mary Naeem
 
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:22 AM
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises
|| بالتعاون و العطاء نصنع النجاح و الأستمرارية لهذا الصرح الكبير ||
جميع المواضيع والمشاركات المكتوبة تعبر عن وجهة نظر كاتبها
وليس بالضرورة عن وجهة نظر إدارة المنتدى